وزيرة خارجية بلجيكا تعلق على استشهاد سامر أبو دقة مصور الجزيرة في غزة

سامر أبو دقة
استشهد الزميل المصور سامر أبو دقة بعد ساعات من إصابته في قصف إسرائيلي على غزة (فيسبوك)

قالت وزيرة الخارجية البلجيكية حاجة لحبيب إن مقتل سامر أبو دقة، مصور الجزيرة في قطاع غزة، يزيد بشكل مأسوي من أعداد القتلى المرتفعة أصلا والتي من الصعب تحملها.

وأضافت وزيرة الخارجية البلجيكية عبر حسابها على منصة “إكس” الصحفيون حراس الحقيقة، ويجب أن يستخدموا أقلامهم وكاميراتهم في أمان تام.

وقالت إن الخسارة التي لا معنى لها لجميع الأرواح البريئة، يجب أن تتوقف.

وأعلنت شبكة الجزيرة الإعلامية، يوم السبت، إحالة ملف اغتيال الزميل المصور سامر أبو دقة في غزة بشكل عاجل إلى المحكمة الجنائية الدولية في لاهاي.

وقالت الشبكة في بيان إنها شكلت “مجموعة عمل مشتركة تضم فريقها القانوني الدولي إلى جانب خبراء قانونيين دوليين، لبدء العمل في إعداد ملف كامل حول القضية لتقديمه للمدعي العام للمحكمة”.

وإلى جانب جريمة اغتيال أبو دقة على يد قوات الاحتلال الإسرائيلي في قطاع غزة، سيتضمن الملف القانوني كذلك الاعتداءات المتكررة على طواقم الشبكة الصحفية العاملة في الأراضي الفلسطينية المحتلة، والتحريض عليها، وفق البيان.

وأصيب أبو دقة ومراسل الجزيرة وائل الدحدوح بشظايا جراء قصف إسرائيلي استهدف خان يونس. وظل أبو دقة ينزف أكثر من 5 ساعات، لتعذّر وصول سيارات الإسعاف إلى المكان الذي أصيب فيه جراء استمرار القصف.

المصدر : الجزيرة مباشر