“يأكلون الحشائش والطعام المنتهي الصلاحية”.. مرصد حقوقي: 71% من سكان غزة يعانون مستويات حادة من الجوع

سكان غزة معرضون بشدة لخطر المجاعة إذا لم يتم ضمان الوصول المستمر للغذاء
سكان غزة معرَّضون بشدة لخطر المجاعة إذا لم يتم ضمان الوصول المستمر إلى الغذاء (روتيرز)

كشف المرصد الأورومتوسطي لحقوق الإنسان أن أكثر من 71% من سكان قطاع غزة يعانون مستويات حادة من الجوع، مع استخدام إسرائيل التجويع سلاحًا لمعاقبة المدنيين الفلسطينيين.

وذكر المرصد أنه أجرى دراسة تحليلية شملت عينة مكونة من 1200 شخص في غزة للوقوف على آثار الأزمة الإنسانية التي يعانيها سكان القطاع في خضم حرب الإبادة الإسرائيلية المتواصلة منذ السابع من أكتوبر/تشرين الأول الماضي.

وأظهرت نتائج الدراسة أن 98%؜ من المستطلعة آراؤهم قالوا إنهم يعانون عدم كفاية الغذاء، في حين أفاد 64% منهم؜ بأنهم يتناولون الحشائش والثمار والطعام غير الناضج والمواد المنتهية الصلاحية لسد الجوع.

دخول المساعدات لقطاع غزة عبر معبر رفح الحدودي مع مصر
الاحتلال يمنع دخول المساعدات إلى قطاع غزة عبر معبر رفح (رويترز)

ورصدت الدراسة أن معدل الحصول على المياه، بما في ذلك مياه الشرب ومياه الاستحمام والتنظيف، يبلغ 1.5 لتر للشخص الواحد يوميًّا في قطاع غزة، أي أقل بمقدار 15 لترًا من متطلبات المياه الأساسية لمستوى البقاء على قيد الحياة وفقًا لمعايير (اسفير) الدولية.

كما تناولت الدراسة تداعيات سوء التغذية وعدم توفر مياه صالحة للشرب، إذ قال 66% من عينة الدراسة؜ إنهم يعانون أو عانوا خلال الشهر الحالي من حالات الأمراض المعوية والإسهال والطفح الجلدي.

ومنذ بدء هجومها العسكري غير المسبوق على غزة، فرضت إسرائيل إغلاقًا شاملًا على القطاع، ومنعت إمدادات الغذاء والماء والوقود وغيرها من الاحتياجات الإنسانية عن أكثر من 2.3 مليون شخص هم إجمالي سكان القطاع.

وعلى وقع الضغوط الدولية، قيدت إسرائيل إدخال إمدادات إنسانية من مصر إلى قطاع غزة عبر معبر رفح البري. واقتصرت على معدل 100 شاحنة يوميًّا، وهي معدلات لا تُقارَن مع متوسط 500 شاحنة كانت تدخل القطاع لتلبية الاحتياجات الإنسانية قبل السابع من أكتوبر الماضي.

المصدر : الجزيرة مباشر + مواقع إلكترونية