الناطق باسم الإسعاف الليبي: السيول جرفت بنايات من 8 طوابق ولم نفقد الأمل في العثور على ناجين (فيديو)

تسبب الإعصار دانيال والفيضانات القوية الذي ضرب مدنا ومناطق في شرقي ليبيا والجبل الأخضر، الأحد الماضي، مما أسفر عن مقتل وفقدان آلاف الأشخاص وتدمير عدد كبير من المساكن والمباني.

قال الناطق الرسمي للإسعاف والطوارئ الليبي، الدكتور أسامة علي، إن إعصار “دانيال” والسيول العارمة التي ضربت شرقي ليبيا، الأحد الماضي، كانت قوية لدرجة أنها جرفت في طريقها بنايات من 8 طوابق من قواعدها وقذفتها داخل البحر.

وأضاف الدكتور علي في لقاء مع “المسائية” على قناة الجزيرة مباشر أن فرق الإنقاذ لم تفقد الأمل في العثور على ناجين تحت الركام، مشيرًا إلى انتشال أحياء رغم مرور أيام على وقوع الكارثة.

وأوضح أن فرق البحث أنقذت جدة ثمانينية وعددًا من أحفادها في أحد المواقع، كما تم انتشال عائلة كاملة كان منزلها مدفونًا تحت الطين.

وذكر أنه لم يتم تحديد موعد لوقف عمليات الإنقاذ والبحث حتى الآن، مؤكدًا أن جهاز الإسعاف سيواصل العمل حتى تعود الحياة إلى طبيعتها.

وأوضح الدكتور علي أن هناك صعوبة حتى الآن في عمل حصر لأرقام الضحايا، مطالبًا بضرورة تشكيل لجنة لعمل الحصر بدلًا من ترك الأمر للجهات المختلفة حتى لا يحدث لغط.

وضرب الإعصار “دانيال” والفيضانات القوية مدنًا ومناطق في شرقي ليبيا والجبل الأخضر، الأحد الماضي، مما أسفر عن مقتل وفقدان آلاف الأشخاص وتدمير عدد كبير من المساكن والمباني.

المصدر : الجزيرة مباشر