ارتفاع أسعار الحمير والخيول في قطاع غزة مع استمرار الحرب (فيديو)

شهدت أسعار الحمير والخيول في قطاع غزة ارتفاعًا كبيرًا مع استمرار الحرب والحصار المفروض على القطاع مما تسبب في انقطاع مشتقات الطاقة التي تعمل بها وسائل المواصلات.

وتحولت العربات التي تجرها الحمير والخيول، المعروفة بالـ”كارو”، إلى وسيلة أساسية للمواصلات والنقل في القطاع بسبب النقص الشديد في الوقود، مثل “البنزين والسولار”، وتوقف السيارات عن العمل.

وقال وائل خليل أحد سكان مدينة رفح، جنوبي القطاع، للجزيرة مباشر إن الغلاء طال كل شيء بما في ذلك الدواب.

وأضاف أن الحصان والحمار أصبحا وسيلة المواصلات الوحيدة التي يعتمد عليها حاليًا في رفح.

وأشار وائل إلى أن سعر الحمار صار يتراوح ما بين ألفين إلى 3 آلاف دولار، بينما كان سعره قبل الحرب يتراوح ما بين 800 دولار إلى ألف ومئتي دولار.

وأوضح أن سعر طعام الحمار من الشعير ارتفع أيضًا بنحو 10 أضعاف، هذا إذا توافر.

المصدر : الجزيرة مباشر