آلاف الإسرائيليين يتظاهرون للمطالبة بإقالة نتنياهو والإفراج عن الأسرى لدى غزة (شاهد)

حشود تجمعت في تل أبيب وحيفا ومدن أخرى

تظاهر آلاف الإسرائيليين، اليوم السبت، في مدن عدة للمطالبة بإقالة حكومتهم، بالتزامن مع تظاهر أهالي الأسرى المحتجزين لدى المقاومة في غزة أمام منزل رئيس الوزراء بنيامين نتنياهو.

وقالت صحيفة (يديعوت أحرونوت) العبرية إن آلاف الإسرائيليين تظاهروا في مدينة حيفا عند تقاطع حوريف ضد حكومتهم وللمطالبة بإجراء الانتخابات فورًا، وأوضحت أن المسيرة انطلقت من منطقة الكرمل بمدينة حيفا إلى مركز المظاهرة عند تقاطع حوريف.

“الانتخابات الآن”

وبثت الجزيرة مباشر لقطات لتظاهر الآلاف قرب تل أبيب، تحت شعار “الانتخابات الآن”، وطالب المتظاهرون بإقالة نتنياهو وإجراء الانتخابات فورًا. كما تظاهر المئات في مدينة رحوبوت قرب تل أبيب للمطالبة بإقالة الحكومة.

ويواجه نتنياهو انتقادات متكررة من الشارع الإسرائيلي وعدد من السياسيين حتي المنتمين إلى مجلس الحرب، على خلفية أزمة الأسرى الإسرائيليين في قطاع غزة، وعدم التوصل إلى أي مسار يضمن عودتهم أحياءً إلى عائلاتهم.

مظاهرات أمام مقر نتنياهو

وفي سياق آخر، تظاهر العشرات من أهالي الأسرى المحتجزين في قطاع غزة أمام منزل نتنياهو في مدينة قيسارية، للمطالبة بالإفراج عن أبنائهم. وأشارت صحيفة يديعوت أحرونوت إلى أنه وللأسبوع الثاني على التوالي يتظاهر أهالي الأسرى بغزة أمام منزل نتنياهو في مدينة قيسارية.

ويُقدّر مسؤولون إسرائيليون وجود 136 “رهينة” ما زالوا محتجزين في قطاع غزة، منذ شن حركة المقاومة الإسلامية (حماس) في 7 أكتوبر/تشرين الأول هجومًا على نقاط عسكرية ومستوطنات إسرائيلية في غلاف القطاع.

وأسرت فصائل المقاومة الفلسطينية، وعلى رأسها حماس، في السابع من أكتوبر، 239 شخصًا على الأقل في بلدات ومدن غلاف غزة، بادلت عشرات منهم مع إسرائيل خلال هدنة إنسانية مؤقتة استمرت 7 أيام وانتهت مطلع ديسمبر/كانون الأول الماضي.

في المقابل، ذكرت مؤسسات الأسرى الفلسطينيين أن إسرائيل أطلقت بموجب الهدنة سراح 240 أسيرًا فلسطينيًّا من سجونها، هم 169 طفلًا و71 أسيرة.

ويشن الجيش الإسرائيلي منذ السابع من أكتوبر الماضي حربًا مدمرة على غزة، خلّفت حتى السبت 26 ألفًا و257 شهيدًا، و64 ألفًا و797 مصابًا، معظمهم أطفال ونساء، وفق السلطات الفلسطينية، وتسببت في دمار هائل وكارثة إنسانية غير مسبوقة، حسب الأمم المتحدة.

المصدر : الجزيرة مباشر + يديعوت أحرونوت