كير: ارتفاع حاد في وقائع مناهضة المسلمين في أمريكا بالتزامن مع حرب غزة

مسلمون في مسجد بأمريكا - مسلمو أمريكا (غيتي)

أعلن مجلس العلاقات الأمريكية الإسلامية (كير)، اليوم الاثنين، ارتفاع حالات الشكاوى من الكراهية ضد المسلمين في الولايات المتحدة الأمريكية.

وقال المجلس في بيان، إنه خلال الأشهر الثلاثة الماضية التي تزامنت مع الحرب الإسرائيلية المدمّرة على قطاع غزة، ارتفعت نسبة شكاوى التمييز والكراهية ضد المسلمين والفلسطينيين بنحو 180% داخل الولايات المتحدة مقارنة بنفس الفترة من العام الماضي.

وأوضح المجلس، وهو أكبر المنظمات الداعمة للحريات المدنية الإسلامية في الولايات المتحدة، أنه تلقى 3578 شكوى خلال آخر 3 أشهر من عام 2023 وسط ما وصفه بأنه “موجة مستمرة من الكراهية المعادية للمسلمين والفلسطينيين”.

وذكر المجلس أن الشكاوى من التمييز في العمل تصدرت القائمة بواقع 662 حالة، في حين جاءت 472 شكوى من جرائم ووقائع كراهية، كما تلقى المجلس 448 شكوى من التمييز في التعليم.

وكان مدافعون عن حقوق الإنسان قد لاحظوا ارتفاعًا في معدلات الإسلاموفوبيا والتحيز ضد الفلسطينيين في الولايات المتحدة وأماكن أخرى منذ اندلاع الحرب في قطاع غزة.

ومن بين الوقائع التي حدثت في الولايات المتحدة وأثارت القلق، إطلاق النار في نوفمبر/تشرين الثاني في ولاية فيرمونت على 3 طلاب من أصل فلسطيني وقتل طفل أمريكي من أصل فلسطيني يبلغ عمره 6 أعوام طعنًا في ولاية إلينوي في أكتوبر/تشرين الأول.

وقد أصدرت الحكومة الأمريكية مؤخرًا توجيهات أمنية تتعلق بالمجتمعات المؤسسة على عقائد دينية، وتراقب وزارة العدل الأمريكية التهديدات المتزايدة ضد اليهود والمسلمين في ظل استمرار الأزمة.

المصدر : رويترز