مسؤول جنوب إفريقي يكشف دور بلاده عقب استلام التقرير الإسرائيلي عن الحرب (فيديو)

كشف نائب وزير خارجية جنوب إفريقيا، ألفين بوتس، عن التاريخ النهائي الذي يجب أن تقدم فيه إسرائيل تقارير عن تفاصيل عملياتها في غزة لمحكمة العدل الدولية، ودور بلاده بعد تقديم هذه التقارير.

وقال بوتس، إن واجبات إسرائيل فيما يتعلق بالحكم الصادر عليها من التدابير المؤقتة سارية منذ صدور القرار مباشرة من المحكمة، متوقعًا أن يكون التاريخ النهائي لتسليم تقارير تفاصيل العمليات الإسرائيلية في غزة يوم 26 فبراير/شباط الجاري.

وأوضح أن جنوب إفريقيا بوصفها طرفا في القضية، فإنها ستطلع أيضًا على هذه التقارير، مشيرًا إلى أنه يحق لها تفنيد هذه التفاصيل وتبيين مدى تطبيقها على أرض الواقع.

ودعا المسؤول الجنوب إفريقي، جميع أعضاء مجلس الأمن بالأمم المتحدة إلى حث دولة إسرائيل على الالتزام بقرارات محكمة العدل الدولية، مضيفًا “لا ينبغي أن ننتظر أن يقوم الأمين العام بما يجب به. كل الدول الأعضاء عليها أن تدعو حلفاء إسرائيل للضغط عليها من أجل تطبيق التدابير المؤقتة الصادرة من المحكمة”، مشيرًا إلى ضرورة أن يقوم مجلس الأمن بإلزام إسرائيل تطبيق هذه التدابير المؤقتة.

وأمرت محكمة العدل الدولية إسرائيل باتخاذ تدابير منع وقوع أعمال “إبادة جماعية” بحق الفلسطينيين، وتحسين الوضع الإنساني في قطاع غزة، وألزمت إسرائيل رفع تقرير إلى المحكمة في غضون شهر بشأن التدابير المؤقتة.

ومنذ 7 أكتوبر/تشرين الأول يشنّ الجيش الإسرائيلي حربا مدمّرة على قطاع غزة خلّفت حتى الأربعاء 26 ألفا و900 شهيد و65 ألفا و949 مصابا، معظمهم أطفال ونساء، وفق السلطات الفلسطينية، وتسببت في “دمار هائل وكارثة إنسانية غير مسبوقة”، بحسب الأمم المتحدة.​​​​​​​

المصدر : الجزيرة مباشر