استطلاع إسرائيلي: 42% من جنود الاحتياط الطلاب يفكرون في ترك الدراسة

بكاء جنديين إسرائيليين خلال جنازة زميل لهما قضى في الهجوم الأخير (رويترز)
بكاء جنديين إسرائيليين خلال جنازة زميل لهما قضى في الهجوم الأخير (رويترز)

كشف استطلاع حديث للرأي أن 42% من جنود الاحتياط الإسرائيليين الطلاب في الجامعات يفكرون في ترك الدراسة بسبب تدهور حالتهم النفسية جرّاء الحرب في قطاع غزة.

وأجرت الاستطلاع رابطة الطلاب والطالبات في إسرائيل، وشمل 7350 مشاركًا، حسب القناة 13 العبرية، اليوم الأحد، وحمل عنوان “استطلاع الرابطة الوطنية للطلاب لعام 2024”.

وذكرت القناة أن “أكثر من 60% من الطلاب قالوا إن حالتهم النفسية ساءت منذ (اندلاع الحرب في) 7 أكتوبر (تشرين الأول 2023)”.

وأضافت أن “نحو 40% منهم يفكرون في الانسحاب من الدراسة بسبب آثار الحرب، بينما ترتفع النسبة بين جنود الاحتياط الطلاب إلى 42%”.

كما أظهرت النتائج أن “48% من الطلاب والطالبات قالوا إنهم حصلوا أو قد يحصلون مستقبلًا على مساعدة نفسية بسبب الحرب”، وفقًا للقناة.

وتشن إسرائيل حربًا مدمرة على قطاع غزة، تخضع بشأنها لمحاكمة أمام محكمة العدل الدولية بتهمة ارتكاب جرائم إبادة جماعية.

وكشفت رسالة لطبيب عسكري إسرائيلي شارك في حرب غزة، نقلتها صحيفة “يديعوت أحرونوت” الإسرائيلية، عن انتهاكات يرتكبها جيش الاحتلال وجنوده في قطاع غزة، شملت أعمال نهب وتخريب وإضرام النار بمنازل الفلسطينيين وإعدام أسرى.

وحتى الأحد، خلّفت الحرب الإسرائيلية على غزة 28 ألفًا و176 شهيدًا و67 ألفًا و784 مصابًا، معظمهم أطفال ونساء، إضافة إلى آلاف المفقودين تحت الأنقاض، وفقًا للسلطات الفلسطينية.

كما تسببت في دمار هائل وأزمة إنسانية كارثية غير مسبوقة، مع شح إمدادات الغذاء والماء والدواء، ونزوح نحو مليوني فلسطيني، أي أكثر من 85% من سكان القطاع، حسب الأمم المتحدة.

المصدر : الأناضول + الجزيرة مباشر