القسام تكشف مصير 10 من أسرى الاحتلال في غزة

مظاهرات في تل أبيب للمطالبة بالإفراج عن الأسرى لدى فصائل المقاومة في غزة (رويترز)

كشفت كتائب القسام، الجناح العسكري لحركة المقاومة الإسلامية (حماس)، اليوم الأحد، عن مصير 10 من أسرى الاحتلال الإسرائيلي المحتجزين لديها في قطاع غزة.

وقالت الكتائب في بيان عبر قناتها على تليغرام “القصف الصهيوني المتواصل على القطاع خلال الـ96 ساعة الأخيرة أدى إلى مقتل 2 من الأسرى، وأصاب 8 آخرين إصابات خطرة”.

وأكد البيان أن “أوضاع المصابين تزداد خطورة في ظل عدم التمكن من تقديم العلاج الملائم لهم”.

وحمّلت الكتائب “العدو” المسؤولية الكاملة عن حياة هؤلاء المصابين مع تواصل القصف والعدوان، حسب البيان.

وقال قيادي كبير في حماس، اليوم الأحد، للجزيرة مباشر إن أي هجوم لجيش الاحتلال على رفح يعني نسف مفاوضات التبادل.

وأضاف أن رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين “نتنياهو يحاول التهرب من استحقاقات صفقة التبادل، بارتكاب إبادة جماعية وكارثة إنسانية جديدة في رفح”.

وتابع “ما لم يحققه نتنياهو وجيشه النازي خلال أكثر من 4 أشهر، لن يحققه مهما طالت الحرب”.

تأتي هذه التطورات بعدما قال مكتب نتنياهو إنه أمر الجيش بوضع خطة لإخلاء رفح والقضاء على 4 كتائب لحماس يقول إنها منتشرة هناك، على حد زعمه.

وتقدّر تل أبيب وجود 136 أسيرًا إسرائيليًّا في قطاع غزة، بينما تحتجز في سجونها ما لا يقل عن 8800 فلسطيني، حسب مصادر رسمية من الطرفين.

المصدر : الجزيرة مباشر