دخل زحفا إلى قسم الطوارئ.. قنْص مُسن أمام مستشفى ناصر في خان يونس (فيديو)

وصل إليه الأطباء بصعوبة بالغة وبعد محاولات حذرة

وثق مصور فلسطيني لحظات عصيبة بمجمع ناصر الطبي في خان يونس جنوبي قطاع غزة، حيث استهدفت قناصة الاحتلال مسنًا أمام مدخل قسم الطوارئ.

وبيّنت المشاهد، لحظة زحف المسن الفلسطيني إلى داخل قسم الطوارئ وهو ينزف دمًا بغزارة على أرضية المستشفى، فيما وصل إليه الأطباء بصعوبة بالغة وبعد محاولات حذرة، خوفًا من قنص الاحتلال لهم رغم وجودهم داخل المستشفى.

وصباح أمس الأحد أيضًا، وفي مشهد مروع من أمام المستشفى، قتل قناصة الاحتلال مواطنًا أمام المستشفى، وشوهد أطباء يخرجون من المستشفى بحذر لسحب جثمان الشهيد، ثم العودة مهرولين إلى داخل المستشفى.

وأكد أحد أطباء المستشفى للجزيرة مباشر، أن قناصة جيش الاحتلال يحيطون بالمستشفى من كل الجوانب، ويستهدفون أي شخص يوجد أمام البوابات، كما أكد شعور جميع مَن في المستشفى بالرعب جراء هذا الحصار.

ويواصل الاحتلال الإسرائيلي، لليوم الـ22 على التوالي، محاصرة مجمع ناصر الطبي في خان يونس جنوبي قطاع غزة، بينما حذرت وزارة الصحة في غزة من أن إسرائيل بهذا الحصار للمجمع “تضع حياة 300 كادر طبي و450 جريحًا ونحو 10 آلاف نازح ضمن دائرة الخطر الشديد”.

وأفادت وزارة الصحة في غزة اليوم بأن قناصة الاحتلال قتلت 7 مواطنين وأصابت 14 من الطواقم والنازحين داخل ساحات مجمع ناصر الطبي، وبأن لا يستطيع احد التحرك في ساحات المجمع.

وأشارت إلى سقوط الأسقف المعلقة في أقسام المبيت والعمليات نتيجة الانفجارات المحيطة بالمجمع، وأكدت نفاد الطعام لدى الطواقم والمرضى والنازحين بداخله.

المصدر : الجزيرة مباشر