غزة.. جيش الاحتلال يقتل صحفيتين بقصف لرفح وجباليا

بذلك ترتفع حصيلة الشهداء الصحفيين إلى 126 منذ 7 أكتوبر

الصحفية الفلسطينية الشهيدة آلاء الهمص (وسائل التواصل)
الصحفية الفلسطينية آلاء الهمص استشهدت اليوم بقصف إسرائيلي (وسائل التواصل)

أعلن المكتب الإعلامي الحكومي بقطاع غزة، اليوم الاثنين، استشهاد صحفيتين فلسطينيتين جراء قصف إسرائيلي لمدينة رفح وبلدة جباليا جنوب وشمال القطاع؛ مما يرفع حصيلة الشهداء الصحفيين إلى 126 منذ 7 أكتوبر/تشرين الأول الماضي.

وقال المكتب في بيان “ارتفاع عدد الشهداء الصحفيين إلى 126 صحفيًّا وصحفيةً منذ بدء حرب الإبادة الجماعية على قطاع غزة، وذلك بعد ارتقاء الزميلتين الصحفيتين: آلاء حسن الهمص الصحفية بوكالة سند للأنباء ومواقع إعلامية أخرى، وأنغام أحمد عدوان الصحفية في قناة فبراير الليبية”.

وأكد البيان أن الصحفيتين “استشهدتا جرّاء القصف والاستهداف المتواصل من قبل الاحتلال الإسرائيلي لمنازل المواطنين على منطقتي رفح وجباليا”.

وحذرت وسائل إعلام فلسطينية ودولية مرارا، من استهداف الجيش الإسرائيلي للطواقم الإعلامية، ودعت إلى توفير الحماية لهم، وسط تجاهل إسرائيلي لتلك الدعوات.

وكانت الشهيدة آلاء الهمص، قد أُصيبت يوم 3 ديسمبر/كانون الأول الماضي بجروح خطيرة، واستشهد أكثر من 10 أفراد من عائلتها من بينهم والدتها وأشقاؤها، بقصف الطيران الحربي الإسرائيلي لمنزل عائلتها في مخيم يِبنا في وسط مدينة رفح جنوب قطاع غزة.

وشنّ الجيش الإسرائيلي مساء الأحد وفجر الاثنين، سلسلة غارات عنيفة على مناطق مختلفة في رفح، أدت إلى مقتل وإصابة عشرات الفلسطينيين بينهم أطفال ونساء، في تجاهل إسرائيلي واضح للتحذيرات الدولية من مغبة استهداف المدينة المكتظة بالنازحين.

المصدر : وكالات