مستوطنون مسلحون يسرقون أغناما لفلسطينيين (فيديو)

اعتدى مستوطنون، مساء أمس السبت، على مزارعين فلسطينيين في أريحا بالضفة الغربية المحتلة، وسرقوا أغنامهم، بحماية من قوات الاحتلال.

واقتحمت مجموعة من المستوطنين تجمُّع عين العوجا شمالي المدينة، واعتدت على عدد من المزارعين، عُرف من بينهم أحمد رشايدة، كما استولت على 10 رؤوس أغنام، وفقًا لوكالة الأنباء الفلسطينية (وفا).

وفي مقطع متداول على منصات التواصل، ظهر المستوطنون وهم يحملون الأسلحة وبعضهم ملثمون، في حين ظهر العديد من جنود الاحتلال وهم يحمونهم ويمنعون أصحاب المزارع من التدخل لمنع سرقة ماشيتهم.

وأحضر المستوطنون معهم شاحنة لنقل الأغنام التي سرقوها، في حين لم يأبهوا بتصوير الفلسطينيين لهم.

بدورها، قالت وزارة الخارجية الفلسطينية إن استمرار اعتداءات المستوطنين على سكان الضفة تأتي “تحديًا” لقرار واشنطن فرض عقوبات على 4 مستوطنين بتهمة ممارسة العنف ضد الفلسطينيين.

وأضافت في بيان أن “الحكومة الإسرائيلية لا تُعير أي اهتمام للمطالبات الدولية والأمريكية الداعية لوقف الاستيطان أو محاسبة المسؤولين عن عنف المستوطنين ضد الفلسطينيين، كما طالبت بذلك وزارة الخارجية الأمريكية”.

والخميس، وقّع الرئيس الأمريكي جو بايدن أمرًا تنفيذيًّا يسمح بفرض عقوبات على المستوطنين الإسرائيليين الذين يهاجمون الفلسطينيين في الضفة الغربية المحتلة، فضلًا عن إدراج 4 منهم على القائمة السوداء، وفق مصادر رسمية.

ومنذ بدء الحرب المدمرة على قطاع غزة في 7 أكتوبر/تشرين الأول الماضي، كثف المستوطنون الإسرائيليون اعتداءاتهم في الضفة الغربية، وتسببوا في مقتل 10 فلسطينيين وترحيل 22 تجمعًا، من بين 25 تجمعًا بدويًّا فلسطينيًّا كانت تسكنها 266 عائلة جرى تهجيرها خلال العام الماضي.

المصدر : الأناضول + الجزيرة مباشر + وكالة الأنباء الفلسطينية