ملياردير أمريكي يوقف تبرعاته لجامعة هارفارد لهذه الأسباب (فيديو)

أعلن الملياردير الأمريكي كينيث جريفين إيقاف تبرعاته لجامعة هارفارد، بسبب سماحها بمظاهرات تطالب بوقف الحرب في غزة.

وقال جريفين، في مؤتمر اقتصادي بمدينة ميامي الأمريكية، حينما سئل عما إذا كان لا يزال يدعم جامعة هارفارد، ليجيب بالنفي، كما أعلن عدم توظيف أي طالب وقّع على بيان إدانة الإبادة الجماعية في غزة.

وبرر قراره بعدم إعجابه بالطريقة التي تعاملت بها الجامعة مع مسألة “معاداة السامية”، وعدم منعها لمظاهرات طلابية رافضة لاستمرار الحرب في غزة.

ويُعَد الملياردير الأمريكي أحد كبار المانحين للجامعة، إذ برز اسمه في إبريل/نسيان الماضي، بعدما تبرع لها بمبلغ 300 مليون دولار، لترتفع هباته المالية للجامعة إلى أكثر من نصف مليار دولار.

وفي 5 ديسمبر/كانون الأول الماضي، استدعت لجنة التعليم والقوى العاملة بالكونغرس الأمريكي كلًّا من رئيسة جامعة هارفارد كلودين غاي، ورئيسة جامعة بنسلفانيا إليزابيث ماغيل، ورئيسة معهد ماساتشوستس للتكنولوجيا سالي كورنبلوث، إلى جلسة “محاسبة رؤساء الجامعات ومكافحة معاداة السامية”.

وفي مطلع يناير/كانون الثاني المنقضي، أعلنت كلودين غاي التنحي عن منصبها عقب تعرضها لضغوط وانتقادات لاعتبارها المظاهرات ضد إسرائيل داخل الحرم الجامعي ضمن نطاق “حرية تعبير”.

ويشن الجيش الإسرائيلي منذ 7 أكتوبر/تشرين الأول الماضي حربا مدمرة على غزة، خلّفت حتى السبت 27 ألفًا و238 شهيدًا، و66 ألفًا و452 مصابًا، معظمهم أطفال ونساء، وفق السلطات الفلسطينية، وتسببت في دمار هائل وكارثة إنسانية غير مسبوقة، حسب الأمم المتحدة.

المصدر : الجزيرة مباشر