جيش الاحتلال يعلن مقتل نائب قائد كتيبة وجندي “أصيب بفطريات” خلال معارك غزة

بلغت بذلك الحصيلة المعلنة لقتلى جيش الاحتلال منذ 7 أكتوبر/تشرين الأول، 563 عسكريًا

جنود جيش الاحتلال يودعون أحد الجنود الذين قتلوا في قطاع غزة
جنود جيش الاحتلال يودعون أحد الجنود الذين قتلوا في قطاع غزة (رويترز)

أعلن الجيش الإسرائيلي، في وقت متأخر من مساء الثلاثاء، مقتل نائب قائد كتيبة وإصابة عدد من جنوده في الساعات الماضية، وسط المعارك الضارية التي تخوضها المقاومة الفلسطينية مع جيش الاحتلال في أنحاء متفرقة من غزة.

وقال الجيش الإسرائيلي في بيان “(6 فبراير/شباط 2024) قُتل الرائد ديفيد شاكوري، من رحوفوت، نائب قائد الكتيبة 601 في اللواء 401 (فيلق الهندسة القتالية) في معركة شمالي قطاع غزة”.

وأوضحت صحيفة “إسرائيل اليوم” على موقعها الإلكتروني أن الرائد شاكوري (30 عامًا) من مستوطنة رحوفوت، قد سقط قتيلًا خلال الحرب شمالي غزة.

مقتل جندي بعد إصابته بفطريات

كما أعلن الجيش الإسرائيلي، صباح اليوم الأربعاء، مقتل جندي متأثرًا بجروح أصيب بها في معارك غزة، وقال إنه تم تحديد وفاة الجندي الذي أصيب بجروح خطرة في غزة وإصابته بالفطريات.

وذكرت إذاعة جيش الاحتلال أن “الدواء التجريبي الخاص الذي نُقل جوًّا إلى إسرائيل خصيصًا لمحاولة إنقاذ المقاتل وصل أمس، لكن فات الوقت لتلقّيه”.

وكان جيش الاحتلال قد أعلن، في وقت سابق من يوم أمس، إصابة 3 عسكريين في معارك مع المقاومة الفلسطينية بقطاع غزة، وقال إن عدد الضابط والجنود الذين أصيبوا منذ بداية الحرب على غزة ارتفع إلى 2828، بينهم 1304 منذ بدء الهجوم البري.

وحسب بيانات جيش الاحتلال، بلغت الحصيلة المعلنة للقتلى في صفوفه منذ 7 أكتوبر/تشرين الأول وحتى صباح اليوم الأربعاء 563 ضابطًا وجنديًّا، بينهم 226 منذ بدء العملية البرية.

معارك المقاومة في غزة

من ناحية أخرى، أعلنت كتائب القسام -الجناح العسكري لحركة المقاومة الإسلامية (حماس)- مساء الثلاثاء، أن مقاتليها تمكنوا من قنص ضابط وجندي إسرائيليين في منطقة الجامعات غرب مدينة غزة.

وذكرت القسام عبر تليغرام أنها أوقعت مجموعة من جنود الاحتلال بين قتيل وجريح بعد استهدافهم داخل منزل بقذيفة من طراز “تي بي جي” غرب خان يونس، ودمرت دبابة في المنطقة نفسها.

 

 

المصدر : الجزيرة مباشر