محكمة سويدية تصدر قرارها في دعوى ترحيل اللاجئ العراقي سلوان موميكا

العراقي سلوان موميكا الذي أحرق نسخا من المصحف الشريف في السويد
العراقي سلوان موميكا الذي أحرق نسخًا من المصحف الشريف في السويد (غيتي - أرشيفية)

قضت محكمة الهجرة في السويد بترحيل اللاجئ العراقي سلوان موميكا الذي كان وراء حوادث عدة للإساءة إلى المصحف الشريف في ستوكهولم خلال الصيف الماضي، وذلك بعد رفضها استئناف ترحيله.

وبحسب الإذاعة السويدية “Ekot”، الأربعاء، فإن محكمة الهجرة رفضت الاستئناف الذي قدمه موميكا، وصادقت على قرار مصلحة الهجرة، بترحيله من البلاد.

وأوضحت المحكمة، أن موميكا، قدم معلومات كاذبة فيما يتعلق بطلب تصريح الإقامة الخاص به، وبالتالي صادقت على قرار ترحيله.

وفي 26 أكتوبر/تشرين الأول الماضي أعلنت وكالة الهجرة طرد موميكا، وقال إعلام محلي آنذاك إنه “نتيجة تعقيدات تنفيذ القرار، تم منحه تصريح إقامة محدودة للفترة من 25 أكتوبر/تشرين الأول 2023 إلى 16 إبريل/نيسان 2024”.

ووجدت السويد نفسها في بؤرة اهتمام دولي في الأشهر الأخيرة بعد وقائع عدة لتدنيس نسخ من المصحف الشريف وحرقها بحماية عناصر من الشرطة.

وقضت محاكم سويدية بأن الشرطة لا يمكنها منع حرق الكتب المقدسة، لكن حكومة رئيس الوزراء أولف كريسترسون قالت في وقت سابق إنها ستدرس ما إذا كان هناك سبب لتغيير قانون النظام العام لتمكين الشرطة من منع حرق المصحف.

المصدر : الأناضول + الجزيرة مباشر