مصر تعلن ارتفاع عدد مواطنيها مع تراجع أعداد المواليد آخر 5 سنوات

قد يصل عدد سكان مصر إلى 144 مليون نسمة عام 2050
قد يصل عدد سكان مصر إلى 144 مليون نسمة عام 2050 (بلومبرغ)

ارتفع عدد سكان مصر، الخميس، إلى 106 ملايين نسمة داخل البلاد، مسجلًا مولودًا إضافيًا كل 15.4 ثانية قياسًا مع الإحصائية السابقة في يونيو/حزيران الماضي، وفق إحصاء رسمي.

وأفاد الجهاز المركزي للتعبئة العامة والإحصاء، في بيان، بأن “عدد سكان مصر بالداخل بلغ 106 ملايين نسمة، اليوم الخميس”.

وكان عدد المصريين داخل البلاد بلغ 105 ملايين نسمة في 3 يونيو الماضي، وفق الإحصاء ذاته.

ومع بلوغ عدد السكان 106 ملايين نسمة، “يكون قد تحققت زيادة سكانية (الفرق بين أعداد المواليد والوفيات) قدرها مليون نسمة خلال 250 يومًا”، بحسب المركز.

ووفق جهاز الإحصاء، “يلاحظ تزايد الفترة الزمنية للوصول إلى 106 ملايين نسمة لتصبح 250 يومًا، مقابل 245 يومًا خلال المليون السابق، و221 يومًا خلال فترة تحقق المليون الأسبق”.

وأرجع ذلك إلى “تراجع متوسط أعداد المواليد اليومية إلى 5599 مولود، مقابل 5683 مولود خلال فترة الوصول إلى 105 ملايين نسمة، و6089 مولود للوصول إلى 104 مليون نسمة”.

وبلغ عدد المواليد “1.399 مليـون خلال الفترة من 3 يونيو 2023، إلى 8 فبراير/شباط 2024، بمتوسط 5599 مولودًا يوميًا، و233 مولودًا كل ساعة، و4 مواليد تقريبًا في الدقيقة، بما يعني مولود كل 15.4 ثانية”، وفق الإحصاء ذاته.

وأفاد الجهاز المركزي للإحصاء، أنه “يلاحظ تراجع أعداد المواليد خلال آخر 5 سنوات بما يعكس الجهود الملموسة في مواجهة الزيادة السكانية، وهو ما أظهرته أيضًا بيانات المسح الصحي للأسرة المصرية”.

ووفق تلك البيانات، “انخفض معدل الإنجاب من 3.5 مولود لكل سيدة عـام 2014، إلى 2.85 مولود لكل سيدة عام 2021، وأخيرًا 2.76 مولود لكل سيدة عام 2022”.

و”تؤدي مستويات الإنجاب الحالية في حالة ثباتها على (2.76) طفل لكل سيدة، إلى وصول عدد سكان البلاد إلى 117 مليون نسمة عام 2030، و157 مليون نسمة عام 2050″، وفق المصدر ذاته.

المصدر : الأناضول