رويترز: تعزيزات عسكرية مصرية على حدودها مع غزة مع اقتراب الهجوم الإسرائيلي على رفح

جنود مصريون على الحدود مع قطاع غزة عند معبر رفح
جنود مصريون على الحدود مع قطاع غزة عند معبر رفح (رويترز)

قال مصدران أمنيان مصريان لوكالة “رويترز”، الجمعة، إن القاهرة أرسلت نحو 40 دبابة وناقلة جند مدرعة إلى شمال شرق سيناء خلال الأسبوعين الماضيين في إطار سلسلة تدابير لتعزيز الأمن على حدودها مع قطاع غزة.

وجرى نشر الآليات قبل توسيع إسرائيل عملياتها العسكرية لتشمل مدينة رفح في جنوب غزة التي نزح إليها أغلب سكان القطاع بحثًا عن ملاذ آمن، الأمر الذي زاد مخاوف مصر من احتمال إجبار الفلسطينيين على الخروج على نحو جماعي من القطاع.

ومنذ اندلاع الحرب الإسرائيلية على قطاع غزة في السابع من أكتوبر/تشرين الأول الماضي، أقامت مصر جدارًا حدوديًا خرسانيًا تعلوه أسلاك شائكة، وقال المصدران الأمنيان للوكالة إن مصر أقامت أيضًا حواجز رملية وعززت المراقبة عند مواقع التمركز الحدودية.

وأمر رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو الجيش بالاستعداد لبدء عملية عسكرية في رفح.

وذكرت الهيئة المصرية العامة للاستعلامات الشهر الماضي، تفاصيل عن بعض التدابير التي اتخذتها مصر على حدودها ردًا على تلميحات إسرائيلية إلى أن “حماس” حصلت على أسلحة مهربة من مصر، مشيرة إلى أن 3 صفوف من الحواجز تجعل من المستحيل تهريب أي شيء من فوق الأرض أو تحتها.

وأسفر العدوان الإسرائيلي المستمر منذ السابع من أكتوبر/تشرين الأول الماضي عن أكثر من 27 ألف شهيد، وأكثر من 67 ألف مصاب، وأجبر أكثر من مليون ونصف مليون على النزوح من منازلهم إلى مخيمات الإيواء في جنوب القطاع قرب الحدود مع مصر.

المصدر : رويترز