مصر تطالب إسرائيل برفع قيود وصول المساعدات الإنسانية إلى قطاع غزة برا

مصر طالبت إسرائيل بإزالة العوائق والقيود التي تضعها أمام عملية دخول المساعدات عبر المنافذ البرية (غيتي)

طالبت مصر، اليوم السبت، إسرائيل برفع العوائق والقيود أمام وصول المساعدات الإغاثية إلى غزة عبر المنافذ البرية، مرحبة بوصول أول سفينة مساعدات عبر الممر البحري للقطاع.

جاء ذلك في بيان للمتحدث باسم وزارة الخارجية أحمد أبو زيد، بشأن موقف مصر إزاء ما أُعلن عن وصول أول سفينة مساعدات من خلال الممر البحري إلى قطاع غزة.

وأمس الجمعة، بدأت أعمال تفريغ حمولة سفينة المساعدات “أوبن آرمز” بعد وصولها إلى قبالة شواطئ قطاع غزة قادمة من ميناء لارنكا في قبرص اليونانية.

وقال أبو زيد “مصر تقدّر وترحب بكل جهد يستهدف تخفيف المعاناة الإنسانية للفلسطينيين في قطاع غزة”، مقدما الشكر لكل من أسهم في تيسيرها.

وأضاف أن بلاده تواصل بذل كل الجهود من أجل تعزيز نفاذ المساعدات الملحة إلى القطاع من خلال معبر رفح، وعبر الإنزال الجوي.

وطالب أبو زيد إسرائيل بإزالة العوائق والقيود التي تضعها أمام عملية دخول المساعدات عبر المنافذ البرية (رفح وكرم أبو سالم جنوب غزة).

وجراء الحرب الإسرائيلية على قطاع غزة فضلا عن القيود التي تفرضها سلطات الاحتلال، بات سكان غزة ولا سيما محافظتي غزة والشمال على شفا مجاعة بدأت تحصد أرواح أطفال ومسنين في القطاع، وسط شح شديد في إمدادات الغذاء والماء والدواء والوقود، مع نزوح نحو مليوني فلسطيني من أصل نحو 2.3 مليون عدد سكان القطاع الذي تحاصره إسرائيل منذ 17 عاما.

ومنذ 7 أكتوبر/تشرين الأول 2023، يشن جيش الاحتلال حربا مدمرة على قطاع غزة، خلفت عشرات الآلاف من الشهداء والمصابين المدنيين معظمهم أطفال ونساء، حسب بيانات فلسطينية، مما أدى إلى مثول إسرائيل أمام محكمة العدل الدولية بتهمة ارتكاب “إبادة جماعية”.

المصدر : الجزيرة مباشر + وكالات