الجزيرة تطالب جيش الاحتلال الإسرائيلي بالإفراج الفوري عن الزميل إسماعيل الغول

الزميل إسماعيل الغول
الزميل إسماعيل الغول

قالت شبكة الجزيرة الإعلامية، إن قوات جيش الاحتلال الإسرائيلي اعتدت على مراسلها في غزة إسماعيل الغول، خلال قيامه بعمله الصحفي قبيل اعتقاله وتدمير عربات البث ومعدات التصوير.

وطالبت الجزيرة في بيان، اليوم الاثنين، بالإفراج الفوري عن مراسلها وبقية الصحفيين المعتقلين معه، محملة جيش الاحتلال المسؤولية الكاملة عن سلامته.

وكان إسماعيل الغول قد اعتقل رفقة عدد من الصحفيين صباح اليوم داخل مستشفى الشفاء خلال تغطيتهم اعتداء قوات الاحتلال الإسرائيلي على المستشفى. وبحسب شهود عيان، تعرض إسماعيل للضرب المبرح، واقتيد إلى مكان مجهول.

وأكدت الشبكة أن هذا الاستهداف يعدّ محاولة أخرى من جيش الاحتلال لترهيب الصحفيين لمنعهم من نقل الجرائم المروعة التي يرتكبها بحق المدنيين الأبرياء في غزة.

وذكرت الشبكة بأن ما تعرض له الزميل إسماعيل الغول يأتي ضمن سلسلة الاستهداف الممنهجة للجزيرة من قبل سلطات الاحتلال، التي شملت اغتيال الزملاء شيرين أبو عاقلة وسامر أبو دقة وحمزة الدحدوح، وقصف مكتبها في غزة واستهداف عدد من صحفييها وأفراد عائلاتهم عمدًا، واعتقال وترهيب طواقمها في الميدان.

وأدانت الجزيرة الجرائم المستمرة التي ترتكبها قوات الاحتلال الإسرائيلي ضد الصحفيين والإعلاميين في غزة، مجددة مطالبتها بضرورة الوقف الفوري لهذه الاعتداءات.

المصدر : الجزيرة مباشر