الأمم المتحدة: السودان يواجه إحدى أسوأ الكوارث الإنسانية في التاريخ الحديث

الأمم المتحدة: السودان يواجه واحدة من أسوأ الكوارث الإنسانية في التاريخ الحديث
الأمم المتحدة: السودان يواجه إحدى أسوأ الكوارث الإنسانية في التاريخ الحديث (رويترز)

حذرت مسؤولة في الأمم المتحدة من أن السودان يواجه “إحدى أسوأ الكوارث الإنسانية في الذاكرة الحديثة”، منددة بتقاعس المجتمع الدولي.

وقالت إيديم وسورنو نيابة عن منسق الأمم المتحدة للشؤون الإنسانية مارتن غريفيث، أمام مجلس الأمن، أمس الأربعاء، “من كل النواحي وحجم الحاجات الإنسانية وعدد النازحين والمهددين بالجوع، يشهد السودان إحدى أسوأ الكوارث الإنسانية في الذاكرة الحديثة”.

واستنكرت قائلة “يحدث استهزاء إنساني في السودان، خلف ستار من الإهمال والتقاعس الدولي. وببساطة، نحن نخذل الشعب السوداني”، مشيرة إلى “اليأس” الذي يعيشه السكان.

ولفتت إلى أن “شركاءنا في المجال الإنساني يتوقعون وفاة حوالي 222 ألف طفل بسبب سوء التغذية خلال الأسابيع أو الأشهر المقبلة”، مشيرة أيضا إلى خطر وفاة الأطفال الضعفاء بسبب أمراض يمكن الوقاية منها، في حين أن أكثر من 70% من المرافق الصحية خارجة من الخدمة.

النساء والأطفال يدفعون ثمن الصراع الدامي في السودان
النساء والأطفال يدفعون ثمن الصراع الدامي في السودان (رويترز)

أمريكا تعلن حزمة مساعدات جديدة للسودان

وأعلنت وزارة الخارجية الأمريكية، مساء أمس الأربعاء، عن مساعدة إنسانية جديدة بقيمة 47 مليون دولار للسودان.

وسترسل هذه الأموال إلى دول مجاورة للسودان منها تشاد وجنوب السودان، لمساعدتها على استقبال اللاجئين السودانيين، على ما أوضحت الدبلوماسية الأميركية جولييتا فالس نويس خلال لقاء مع رئيس الوزراء التشادي.

وأدى القتال منذ 15 إبريل/نيسان 2023 بين الجيش بقيادة عبد الفتاح البرهان وقوات الدعم السريع بقيادة محمد حمدان دقلو، الرجل الثاني السابق في السلطة العسكرية، إلى مقتل آلاف السودانيين ونزوح نحو ثمانية ملايين آخرين.

وبسبب الحرب يواجه حوالي 18 مليون سوداني خطر المجاعة، أي بزيادة 10 ملايين شخص مقارنة بالفترة نفسها من العام الماضي. ويعاني 730 ألف طفل سوء التغذية الحادّ.

المصدر : الفرنسية