وزير إسرائيلي: سنجتاح رفح حتى لو كان العالم كله ضدنا

وزير الشؤون الاستراتيجية في حكومة بنيامين نتنياهو رون ديرمر (غيتي)

قال وزير الشؤون الاستراتيجية الإسرائيلي رون ديرمر إن جيش بلاده سيجتاح في نهاية المطاف مدينة رفح في جنوب قطاع غزة “حتى لو كان العالم كله ضد إسرائيل، بما في ذلك الولايات المتحدة”.

ونقل موقع “ميدل إيست مونيتور” عن ديرمر قوله، الخميس: “سوف نذهب وننهي هذه المهمة، وأي شخص لا يقول ذلك لا يفهم أن العصب الوجودي لليهود قد تأثر” خلال أحداث 7 أكتوبر وما بعدها.

ومن المتوقع أن يتوجه ديرمر، المقرب من رئيس الوزراء بنيامين نتنياهو، إلى واشنطن مطلع الأسبوع المقبل لمناقشة مخاوف إدارة الرئيس الأمريكي جو بايدن من أن مثل هذا الاجتياح قد يؤدي إلى مزيد من الضحايا المدنيين في وقت تنتشر فيه المجاعة والمرض في غزة.

ولليوم الـ167 على التوالي يواصل جيش الاحتلال الإسرائيلي حربه على قطاع غزة، إذ فجرت قوات الاحتلال مبنى في مجمع الشفاء الطبي الذي تحاصره منذ الاثنين الماضي.

ووثقت منظمات حقوقية عمليات إعدام ميدانية نفّذها الاحتلال بحق مرضى ونازحين داخل المجمع الطبي، في حين زعم الاحتلال أن قواته قتلت أكثر من “140 مقاتلًا”.

وارتفعت حصيلة الشهداء في قطاع غزة منذ بدء الحرب، إلى نحو 32 ألف شهيد، و74188 مصابًا، غالبيتهم من النساء والأطفال، إضافة إلى آلاف الضحايا الذين ما زالوا تحت الأنقاض.

المصدر : الجزيرة مباشر + ميدل إيست مونيتور