كومة من الروث أمام منزل وزير الدفاع الأمريكي احتجاجا على لقاء نظيره الإسرائيلي (شاهد)

إلى جانب أوستن، خرجت احتجاجات مشابهة أمام منزل مستشار الأمن القومي

لقاء سابق جمع بين أوستن وغالانت
لقاء سابق جمع بين أوستن وغالانت (رويترز)

قام عدد من المتظاهرين بوضع روث حيوانات أمام منزل وزير الدفاع الأمريكي لويد أوستن في ولاية فرجينيا، اليوم الاثنين، احتجاجًا على الدعم العكسري لإسرائيل.

وردد المتظاهرون هتافات تندد بموقف أوستن والإدارة الأمريكية عمومًا من الحرب في قطاع غزة، من بينها “أنتم تشاركون في إبادة جماعية” و”الاحتلال جريمة” و”سنقاتل حتى تغادر منصبك”.

ومن المقرر أن يلتقي وزير الدفاع الأمريكي نظيره الإسرائيلي يوآف غالانت في واشنطن، الثلاثاء، لبحث تطورات الحرب في غزة.

وأفاد المتحدث باسم مجلس الأمن القومي في البيت الأبيض جون كيربي بأن غالانت سيلتقي نظيره الأمريكي أوستن غدًا الثلاثاء، كما سيلتقي مستشار الأمن القومي الأمريكي جيك سوليفان.

وإلى جانب المظاهرات أمام منزل أوستن، خرجت احتجاجات مشابهة أمام منزل سوليفان.

وأوضحت وزارة الدفاع الأمريكية (البنتاغون) أنه رغم إلغاء زيارة الوفد الإسرائيلي الرفيع المستوى لواشنطن، فإن زيارة غالانت ما زالت قائمة.

وأعلن رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو، اليوم الاثنين، أنه لن يرسل وفدًا إلى واشنطن كما كان مقررًا، وذلك بعد امتناع الولايات المتحدة عن استخدام حق النقض (الفيتو) في تصويت بمجلس الأمن الدولي التابع للأمم المتحدة، دعا إلى وقف إطلاق النار في قطاع غزة. في حين حذرت واشنطن تل أبيب من ارتكاب “خطأ” في رفح.

وكان غالانت قد صرّح بأن زيارته للولايات المتحدة تهدف إلى مناقشة الحفاظ على التفوق العسكري لإسرائيل.

وتواصل إسرائيل عدوانها على قطاع غزة منذ السابع من أكتوبر/تشرين الأول الماضي، مما أسفر عن أكثر من 32200 شهيد معظمهم أطفال ونساء، ونحو 74500 مصاب، إضافة إلى دمار واسع في البنية الأساسية للقطاع.

المصدر : الجزيرة مباشر