“الدعم السريع” تعلن تكوين إدارة مدنية في ولاية الجزيرة وسط السودان (شاهد)

انتُخب صديق عثمان أحمد رئيسا للإدارة المدنية

قالت قوات الدعم السريع في السودان، الاثنين، إن ما سمته “مجلس التأسيس المدني” انتخب صديق عثمان أحمد رئيسًا للإدارة المدنية بولاية الجزيرة، وسط حضور كبير لرموز وقيادات أهلية ومنظمات مجتمع مدني بالولاية.

وأوضحت “الدعم السريع” أن رئيس الادارة المدنية بولاية الجزيرة (وسط البلاد) تعهّد في مؤتمر صحفي بمدينة ود مدني بوضع الأسس المتينة للحكم الفدرالي رغم التحديات التي تواجههم، وطالب المواطنين بالعودة إلى بيوتهم ورفض القصف الذي يستهدف منازلهم من طائرات الفلول، حسب قوله.

وأشارت قوات الدعم السريع في تعميم صحفي إلى أن مجلس التأسيس المدني الذي انتخب رئيس الإدارة المدنية يتكون من واحد وثلاثين عضوًا، يمثلون محليات ولاية الجزيرة، وجرى اختيارهم بتوافق من مجتمع المحليات، ويترأس المجلس البروفيسور أحمد محمد البشير.

وأشارت قوات الدعم السريع في التعميم الصحفي إلى أن الإدارة المدنية تعمل على استعادة النظام الإداري وحماية المدنيين وتوفير الخدمات الأساسية بالتنسيق مع قوات الدعم السريع التي تسيطر على الولاية.

الحرب أجبرت الملايين على النزوح من ديارهم
الحرب أجبرت الملايين على النزوح من ديارهم (رويترز)

انضمام قوة من الحركة القومية لتحرير السودان

كما أعلنت قوات الدعم السريع انضمام قوة كبيرة من الحركة القومية لتحرير السودان، بقيادة رئيس الأركان تبل ماهر، إلى صفوفها.

وكان حاكم إقليم دارفور مني أركو مناوي قد أعلن توجه قوات من حركة تحرير السودان إلى العاصمة الخرطوم للمشاركة مع الجيش في القتال ضد قوات الدعم السريع.

ومنذ منتصف إبريل/نيسان 2023، يخوض الجيش بقيادة رئيس مجلس السيادة الانتقالي عبد الفتاح البرهان وقوات الدعم السريع بقيادة محمد حمدان دقلو (حميدتي) حربًا خلّفت حوالي 13 ألفًا و900 قتيل ونحو 8.5 ملايين نازح ولاجئ، وفقًا للأمم المتحدة.

المصدر : الأناضول + الجزيرة مباشر