فلسطيني من غزة ناعيا طفله: ابني مات أمامي بسبب الجوع (فيديو)

توفي الطفل نعيم إبراهيم النجار، 5 سنوات، من مخيم جباليا شمالي قطاع غزة بعد إصابته بجفاف حاد نتيجة سوء التغذية بفعل المجاعة والحصار الذي يفرضه الاحتلال الإسرائيلي على القطاع، وشماله خصوصًا.

وأظهر مقطع “فيديو” الطفل قبل وفاته وبعدها، وكان الطفل في وضع صحي حرج، وكان والده يناشد بضرورة توفير الحليب والغذاء لطفله الذي لم يعانِ من قبل من أية أمراض.

وحذر إبراهيم النجار والد الطفل في لقاء قبل وفاة طفله من أن نعيم يضيع من بين يديه، قائلًا إنه لا يستطيع توفير الحليب والطعام لابنه، مما يمنع جسمه من الاستجابة للأدوية والعلاج.

وبعد وفاة الطفل، قال والده إن نعيم مات “أمام عيناي بسبب الجوع”.

وقال مدير مستشفى كمال عدوان الطبي الدكتور حسام أبو صفية إن نعيم كان يعاني من علامات جفاف متقدمة، وكانت هناك علامات على سوء التغذية والضعف عندما وصل إلى المستشفى.

وأضاف أنهم تعاملوا مع حالة الطفل بالإمكانات المتاحة وحاولوا تعويضه عن الأملاح التي فقدها في مراكز الإيواء، موضحًا أن الفحوصات بينت وجود “علامات سوء تغذية ونقص حاد في البروتينات لدى الطفل”.

وذكر أبو صفية أنه في الوضع الطبيعي كان يوجد لديهم كمية كبيرة من البروتينات التي تعوض عن طريق الدم، لكن مع الوضع الحالي والحصار على المنظومة الصحية “لم نستطع تعويض الطفل”.

وأكد أن “جميع الأطفال الذين جاؤوا إلى المستشفى لا يتناولون وجبة طعام تحتوي على بروتينات وغيرها تساند جسم الطفل”.

وحذر من فقدان المزيد من الأطفال “في حال لم يتم إمداد العائلات والأطفال داخل المستشفى بالأطعمة المهمة”.

المصدر : الجزيرة مباشر + خدمة سند