اليهود الحريديم يتظاهرون رفضا للتجنيد ويشتبكون مع شرطة الاحتلال في القدس (فيديو)

تظاهر مئات من اليهود الأرثوذكس “الحريديم” في القدس المحتلة رفضًا لقانون التجنيد في جيش الاحتلال الإسرائيلي.

واشتبكت قوات الأمن الإسرائيلية مع المتظاهرين الذين أغلقوا الشوارع في محاولة لإزاحتهم عن الطرقات.

ومنذ بداية الحرب الإسرائيلية على قطاع غزة في 7أكتوبر/تشرين الأول الماضي، بدأ الاحتقان بالتصاعد ما بين الحكومة والمجتمع الديني المعفى من التجنيد لعقود، على الرغم من أن المحكمة العليا في إسرائيل قضت بأن هذا الإعفاء غير دستوري، لأنه يمثّل تمييزًا ضد من يخدمون في الجيش، لا سيما بعد تطوع بضع عشرات فقط من الحريديم في القتال الحالي في غزة، مع أنهم يشكلون ما نسبته 13% من سكان إسرائيل.

يتمتع المتدينون اليهود بقوة اجتماعية وسياسية في إسرائيل وتزيد أعدادهم بسرعة (غيتي)

واليهود الأرثوذكس المتشددون أو “يهود الحريديم”، هم تيار ديني يهودي متشدد، وتعني كلمة الحريدي “التقي”، وهم معفيون من الخدمة العسكرية منذ عام 1948، بحجة تكريس أوقاتهم لتعلّم “التوراة حامية اليهود ودولتهم”، دون حمل السلاح وفق عقيدتهم.

المصدر : الجزيرة مباشر