إسرائيل تغلق مجالها الجوي وتضع قواتها في حالة تأهب لضربة إيرانية وبايدن يقطع عطلته (فيديو)

أفادت صحيفة “إسرائيل اليوم” بأن الحكومة قررت إغلاق المجال الجوي في إسرائيل بين الساعتين الواحدة والخامسة من صباح الغد، وقال وزير الدفاع يوآف غالانت إن إسرائيل “تترقب عن كثب هجوما محتملا” عليها من جانب إيران وحلفائها في المنطقة.

وتعهدت الجمهورية الإسلامية بالرد على ضربة استهدفت القنصلية الإيرانية في دمشق، مطلع إبريل/نيسان الجاري، وأدت إلى مقتل 7 أفراد من الحرس الثوري بينهم ضابطان كبيران.

وبينما باتت إسرائيل في حالة تأهب قصوى تحسبا لرد انتقامي، قال المتحدث باسم الجيش الإسرائيلي دانيال هغاري في بيان إن “إيران ستتحمل تبعات خيار تصعيد الوضع بشكل أكبر”.

وأضاف “عززنا جاهزيتنا لحماية إسرائيل من هجوم إيراني جديد، ونحن بدورنا مستعدون للرد”.

وزير الدفاع الإسرائيلي يوآف غالانت يتوسط نتياهو (يسار) ووزير مجلس الحرب غانتس (غيتي – أرشيفية)

إسرائيل تلغي الأنشطة التعليمية وتضع القوات في حالة تأهب

وألغت إسرائيل الرحلات المدرسية وغيرها من الأنشطة الشبابية التي كانت مقررة في الأيام المقبلة مع بداية موسم عيد الفصح، كما وضعت كل قواتها في حالة تأهب كامل تحسبا لهجوم إيراني محتمل.

وقال هغاري خلال الإعلان عن الإجراءات، في مؤتمر صحفي نقله التلفزيون، إن عشرات الطائرات المقاتلة تقوم بدوريات في إطار حالة التأهب.

كما أعلن حظر التجمعات لأكثر من 1000 شخص في أنحاء إسرائيل تحسبا للرد الإيراني.

وقالت هيئة البث الإسرائيلية إنه من المتوقع حدوث تغييرات في عمليات الهبوط والإقلاع بمطار “بن غوريون” في تل أبيب خلال الأيام المقبلة.

بدوره، ألغى وزير الخارجية الإسرائيلي يسرائيل كاتس زيارته لكل من المجر والنمسا بسبب الوضع الأمني وسط ترقب رد انتقامي من إيران.

ودعا كاتس دول الاتحاد الأوروبي الى إدراج الحرس الثوري الإيراني على قائمة “المنظمات الإرهابية”، بعدما احتجز سفينة في الخليج.

وفي وقت سابق السبت، احتجزت القوة البحرية للحرس الثوري الإيراني “سفينة حاويات” تحمل اسم “إم سي إس أريز” (MCS Aries) “مرتبطة” باسرائيل قرب مضيق هرمز في الخليج، كما أعلنت وكالة الأنباء الإيرانية الرسمية (إرنا).

بايدن يقطع عطلته

في السياق، قطع الرئيس الأمريكي جو بايدن عطلة نهاية الأسبوع في “دارته العائلية”، وعاد إلى واشنطن لإجراء مشاورات عاجلة مع فريقه للأمن القومي في ملف الشرق الأوسط، مع تصاعد التوتر وسط تخوف متزايد من هجوم على إسرائيل.

وكان بايدن قد أعلن، الجمعة، أنه يتوقع ردا إيرانيا “عاجلا وليس آجلا”. وفي وقت سابق من الأسبوع الحالي، قال إن طهران “تهدد بشن هجوم كبير”.

المصدر : الجزيرة مباشر + وكالات