شهيد و25 جريحا جراء هجمات المستوطنين على قرية المغير قرب رام الله (فيديو)

استشهد فلسطيني، وأصيب 25 آخرين بالرصاص الحي، الجمعة، في هجوم واسع لمستوطنين مسلحين ومحميين بقوات الاحتلال الإسرائيلي على بلدة المغير شمال شرق رام الله.

وقالت وزارة الصحة الفلسطينية إن شهيدا من قرية المغير وصل إلى مجمع فلسطين الطبي في مدينة رام الله، بينما قالت جمعية الهلال الأحمر الفلسطيني، إن طواقمها تعاملت مع 25 إصابة بالرصاص الحي، في قرية المغير.

ونقلت وكالة الأنباء الفلسطينية عن نائب رئيس مجلس قروي المغير مرزوق أبو نعيم قوله إن ما لا يقل عن 1500 مستوطن بحماية جيش الاحتلال، يواصلون أعمال القتل والحرق ضد المواطنين في جميع أنحاء القرية، حيث أحرقوا أكثر من 40 منزلا ومركبة.

وأوضحت مصادر محلية أن مواطنا استشهد برصاص المستوطنين داخل منزله.

حماس تدعو الضفة للانتفاض

بدورها قالت حركة المقاومة الإسلامية (حماس) إن هذه “الهجمات المنظمّة والمتصاعدة، يتم تنفيذها تحت حماية الجيش الإسرائيلي، وبتوجيه مباشر من وزراء حكومة المستوطنين المتطرّفين”.

وأشارت إلى أن تلك الهجمات تندرج في سياق “سعي الاحتلال المحموم للاستيلاء على مزيد من أراضي الضفة، وتهويدها، وطرد أصحابها منها، تحت وطأة الترهيب والقتل والمجازر، والتراخي الدولي عن وقف هذه الجرائم المستمرة”.

ودعت الحركة في بيان الجمعة، الشعب الفلسطيني “الثائر بالضفة المحتلة للانتفاض والتصدي لإرهاب المستوطنين والاستمرار في الاشتباك مع العدو الذي لا يفهم إلا لغة القوة”.

وطالبت المجتمع الدولي والأمم المتحدة بالوقوف عند مسؤولياتهم والتحرك العاجل لوقف ما يتعرض له أهلنا في الضفة الغربية المحتلة.

المصدر : الجزيرة مباشر + وكالة الأنباء الفلسطينية