متحدث الأمم المتحدة للجزيرة مباشر: شمال غزة تحول إلى جحيم على الأرض (فيديو)

“كأنها تعرضت لزلزال مدمر”

قال يانس لاركيه المتحدث الرسمي باسم الأمم المتحدة للشؤون الإنسانية “إن كان هناك جحيم في الأرض فسيكون اسمه شمال غزة”.

وأضاف لاركيه للجزيرة مباشر، أن المعاينة الميدانية على الأرض، تؤكّد أن شبح الموت يخيم على مدن ومحافظات شمال القطاع، حيث يموت الأطفال جوعًا ومرضًا، وتُدمَّر البنية التحية كليًّا.

وتابع قائلًا “القوافل الأممية التي تم العمل على إرسالها مُنعت من الدخول، والآن تتكشف أمامنا كارثة إنسانية في غزة بجميع تفاصيلها”.

“كأنها تعرضت لزلزال مدمّر”

وأوضح المسؤول الأممي أن فريقًا تابعًا لمنظمة الصحة العالمية زار مدينة خان يونس بعد انسحاب جيش الاحتلال منها، ووصف المدينة بأنها تبدو كأنها “تعرضت لزلزال مدمّر، حيث سُويت جميع البيوت بالأرض، وانتهت فيها كل أشكال الحياة”.

وقال “على مدى سبعة أشهر كاملة ونحن نشهد ازديادًا مطردًا للأوضاع الكارثية في قطاع غزة، حيث يحتاج كل شخص إلى المساعدات، في حين أن 1.7 مليون نازح يواجهون خطر الموت في كل لحظة”.

تحذيرات حقيقية من مجاعة

وأضاف “من الواضح أننا أمام تحذيرات حقيقية بوقوع مجاعة إذا لم يتم التدخل الدولي فورًا”، مؤكدًا أن الحل هو إدخال مزيد من المساعدات للسكان المحاصرين.

وتابع “غزة تتعرض لعقاب جماعي، ودليل ذلك استشهاد نحو 33 ألف مدنيّ أغلبهم أطفال ونساء”.

وخلص المسؤول الأممي إلى القول إن هذا الوضع الكارثي لا يمكن تجاوزه إلا من خلال “إغراق قطاع غزة بالمساعدات الإنسانية والمستلزمات الطبية”، مشددًا على أن هناك حاجة ماسّة إلى نحو 500 شاحنة محمّلة بالبضائع والاحتياجات تدخل قطاع غزة كل يوم.

المصدر : الجزيرة مباشر