البنك الدولي يعلن قيمة خسائر البنى التحتية في غزة

غزة (رويترز)
مباني مدمرة في قطاع غزة جراء العدوان الإسرائيلي (رويترز)

أعلن البنك الدولي، في تقرير مشترك مع الأمم المتحدة، أن تكلفة الأضرار التي لحقت بالبنى التحتية في قطاع غزة بسبب الحرب بلغت نحو 18.5 مليار دولار بحلول نهاية يناير/كانون الثاني الماضي.

وقال البنك الدولي، في بيان الثلاثاء، في تقييمه غير النهائي للأضرار، إن الرقم يمثل 97% من الناتج الاقتصادي المشترك للضفة الغربية وغزة لعام 2022.

وذكر أن أضرارا هيكلية لحقت بـ”كل قطاعات الاقتصاد”، وأن أكثر من 70% من التكاليف المقدرة ناجمة عن دمار المنازل.

وخلص التقرير إلى أن حصة تكلفة الأضرار التي لحقت بالبنية التحتية للخدمات العامة مثل المياه والصحة والتعليم تُقدَّر بـ19%، وحصة المباني التجارية والصناعية 9%.

دمار هائل في غزة جاء الحرب
دمار هائل في غزة جراء الحرب (رويترز)

26 مليون طن من الأنقاض

كما ذكر البيان أن ما يُقدَّر بنحو 26 مليون طن من الأنقاض والركام في قطاع غزة ناجمة عن الدمار، ومن المتوقع أن يستمر الأمر سنوات لإزالة هذه الكمية.

كما خلص التقرير إلى أن أكثر من نصف سكان القطاع على شفا مجاعة، وأن كل السكان “يعانون انعدام أمن غذائي وسوء تغذية حادّين”.

وقدَّر التقرير أن 84% من المرافق الصحية في قطاع غزة إما لحقت بها أضرار وإما دُمرت، وأن 75% من السكان نزحوا، فأصبح أكثر من مليون شخص بلا منازل.

ويشن جيش الاحتلال منذ السابع من أكتوبر/تشرين الأول الماضي حربا مدمرة على قطاع غزة بدعم أمريكي، خلفت عشرات الآلاف من الضحايا المدنيين معظمهم أطفال ونساء، وكارثة إنسانية ودمارا هائلا، مما أدى إلى مثول إسرائيل أمام محكمة العدل الدولية بتهمة “الإبادة الجماعية”.

المصدر : الأناضول + الجزيرة مباشر