الجيش الإسرائيلي يعلن إصابة 10 جنود بقصف على معبر رفح

أفراد من الجيش الإسرائيلي في غزة
أفراد من الجيش الإسرائيلي في غزة (رويترز)

أعلنت إذاعة جيش الاحتلال الإسرائيلي، مساء الاثنين، إصابة 10 جنود في قصف بقذائف الهاون على منطقة معبر رفح جنوبي قطاع غزة.

وقال المراسل العسكري للإذاعة دورون كادوش “تطلق حماس قذائف الهاون مرات عدة يوميًّا على قوات الجيش في مناطق المعابر والممر”، في إشارة إلى ممر “نتساريم” الذي أقامه الجيش الإسرائيلي بمدينة غزة ويفصل شمال القطاع عن جنوبه.

وأضاف “اليوم (الاثنين)، على غرار حادث كرم أبو سالم (قصف بالهاون في 5 من مايو/أيار الجاري على المنطقة المحاذية لقطاع غزة أسفر عن مقتل 4 جنود وإصابة 10) تمكنت حماس مرة أخرى من القيام بهجوم أسفر عن العديد من الإصابات، وهذه المرة عند معبر رفح”.

ولفت إلى أن “الهجوم بقذائف الهاون على منطقة معبر رفح خلّف 10 إصابات، بينها 3 خطرة و6 متوسطة”.

وأشار إلى أن حركة حماس “تستهدف قوات الجيش الإسرائيلي المتمركزة عند المعبر مستغلة ثبات هذه القوات في مواقعها”.

وقبل أسبوع، بدأ الجيش الإسرائيلي عملية عسكرية في رفح، وسيطر على الجانب الفلسطيني من معبر المدينة وقام بإغلاقه، متجاهلًا التحذيرات الدولية المتصاعدة إزاء تلك العملية وخطورتها على النازحين الفلسطينيين.

وفي وقت سابق الاثنين، أعلن الجيش الإسرائيلي إصابة 5 جنود خلال معارك جرت في قطاع غزة، إضافة إلى 3 عمال بإحدى شركات المقاولات التابعة لوزارة الدفاع “كانوا في مهمة بالمنطقة”، أحدهم بجروح خطرة.

يشار إلى أنه منذ بداية الحرب على غزة في السابع من أكتوبر/تشرين الأول الماضي، وصلت الحصيلة المعلنة لقتلى الجيش الإسرائيلي إلى 620 ضابطًا وجنديًّا، من بينهم 272 منذ الاجتياح البري لقطاع غزة في 27 من الشهر نفسه، بينما بلغ إجمالي المصابين من الضباط والجنود 3434، منهم 1674 منذ اجتياح القطاع، وفق أحدث إحصائية منشورة عبر موقع الجيش الرسمي.

وفي وقت سابق الاثنين، أعلن سلاح الجو الإسرائيلي نقل جنود جرحى من قطاع غزة إلى مستشفى بيلنسون وسط إسرائيل.

وبوتيرة يومية تعلن فصائل فلسطينية قتل وإصابة جنود إسرائيليين وتدمير آليات عسكرية، وتبث مقاطع مصورة توثق بعض عملياتها.

وتواجه السلطات الإسرائيلية اتهامات محلية بالتستر على حصيلة أكبر بكثير من القتلى والجرحى بصفوف الجيش.

المصدر : الأناضول