مئات المستوطنين يقتحمون الأقصى ويرفعون علم الاحتلال عند قبة الصخرة (فيديو)

دعت منظمات إسرائيلية متطرفة منذ أيام إلى اقتحامات واسعة للمسجد الأقصى

اقتحم مئات المستوطنين باحات المسجد الأقصى المبارك من جهة باب المغاربة، بحماية شرطة الاحتلال الإسرائيلي، صباح اليوم الثلاثاء، وأدوا طقوسا تلمودية عنصرية، ونفذوا جولات استفزازية في باحاته، ورفعوا علم الاحتلال عند قبة الصخرة.

وقالت دائرة الأوقاف الإسلامية في القدس، إن 423 مستوطنا اقتحموا المسجد الأقصى بمدينة القدس صباح الثلاثاء، بحراسة الشرطة الإسرائيلية التي قيدت دخول المسلمين إليه، وإن بعض المستوطنين رفعوا علم إسرائيل 4 مرات.

الشرطة الإسرائيلية تقمع فلسطينيين من دخول المسجد الأقصى (الفرنسية)

وأكدت أن الشرطة الإسرائيلية تعاملت بلطف تام مع من رفعوا علم الاحتلال، في حين منعت الكثير من المسلمين من جميع الأعمار من دخول المسجد الأقصى، وأخرجت شبّانًا وشابات من ساحاته دون أسباب.

وذكرت وكالة الأنباء الفلسطينية أن قوات الاحتلال أغلقت باب الأسباط ومنعت المصلين من دخول المسجد الأقصى، فأدى العشرات منهم الصلاة خارج المسجد.

80 ألف مصلٍ يؤدون الجمعة الأولى في رمضان بالمسجد الأقصى رغم القيود
80 ألف مصلٍّ يؤدون الجمعة الأولى من رمضان بالمسجد الأقصى رغم القيود (رويترز)

إغلاق باب الأسباط

وقالت إن عشرات المصلين تجمعوا أمام باب الأسباط بعد أن أغلقته قوات الاحتلال ومنعتهم من دخول المسجد الأقصى، وإنهم اضطروا إلى أداء الصلاة خارج المسجد.

وأشارت الوكالة إلى أن شرطة الاحتلال شدّدت إجراءاتها العسكرية، وأعاقت حركة المصلين، ودققت في بطاقاتهم الشخصية، كما شددت إجراءاتها في محيط أبواب البلدة القديمة.

وأعلنت شرطة الاحتلال أنها ستغلق اليوم عددًا من شوارع مدينة القدس أمام المارة والسيارات، لتسهيل اقتحام المتطرفين للبلدة القديمة والوصول إلى حائط البراق.

وزير الأمن القومي إيتمار بن غفير يقتحم المسجد الأقصى في ذكرى ما يسمى “خراب الهيكل” (وسائل إعلام إسرائيلية)

دعوات إلى اقتحام الأقصى

وكانت منظمات جماعات الهيكل المزعوم المتطرفة، قد دعت منذ أيام إلى اقتحامات واسعة للمسجد الأقصى، ورفع علم دولة الاحتلال في باحاته.

وفي وقت سابق اليوم الثلاثاء، نشرت منظمة يمينية إسرائيلية متطرفة على شبكات التواصل، مقطع فيديو لمستوطن وهو يرفع العلم خلال اقتحام المسجد الأقصى بمناسبة ما يسمى يوم الاستقلال.

وسبق للمنظمة -التي تشجع اقتحامات المسجد الأقصى وتدعو إلى إقامة الهيكل- أن دعت طوال الأسبوعين الماضيين إلى رفع العلم الإسرائيلي خلال الاقتحامات تزامنًا مع يوم “الاستقلال”.

ووضع أعضاء من المنظمة علم إسرائيل خارج باب المغاربة، في الجدار الغربي للمسجد الأقصى، وهو الباب الذي تتم من خلاله الاقتحامات بحراسة الشرطة.

يذكر أن نحو 7500 مستعمر اقتحموا المسجد الأقصى، بحماية مشددة من شرطة الاحتلال، خلال شهر إبريل/ نيسان الماضي.

المصدر : الجزيرة مباشر + وكالات