جيش الاحتلال: إصابة 8 جنود خلال 24 ساعة

جنود الاحتلال الإسرائيلي يقتحمون أحد المنازل في غزة
جنود الاحتلال الإسرائيلي يقتحمون أحد المنازل في غزة (رويترز)

أعلن جيش الاحتلال الإسرائيلي، اليوم الجمعة، إصابة 8 من جنوده بينهم 7 في قطاع غزة، خلال الساعات الـ24 الماضية.

وجاء إعلان الجيش عن إصابة عدد من جنوده في قطاع غزة، في ظل معارك ضارية تخوضها الفصائل الفلسطينية للتصدي للعمليات العسكرية الإسرائيلية في مختلف مناطق القطاع، ولا سيما في محوري جباليا شمالا، وشرق مدينة رفح جنوبا.

ووفقًا للبيانات الرسمية التي يعلنها الجيش الإسرائيلي على موقعه فإن “7 من الجنود الجرحى خلال الـ24 ساعة الماضية، أصيبوا بالمعارك البرية في قطاع غزة”، دون أن يكشف عن أي تفاصيل بشأن ملابسات المعارك التي أسفرت عن إصابة الجنود.

الجبهة اللبنانية

كما لم يكشف الجيش عن تفاصيل الإصابة الثامنة بين صفوف جنوده، لكن من المرجح أن يكون الجندي الثامن أصيب بالمواجهات الحدودية بين حزب الله وإسرائيل، حيث تصاعدت العمليات أمس الخميس.

ونفذ حزب الله نحو 8 عمليات عسكرية، الخميس، ضد مواقع وثكنات شمال إسرائيل، بينها هجوم بمسيرات انقضاضية (انتحارية) على مقر قيادة اللواء 769 في ثكنة كريات شمونة، حيث قال إنه “استهدف مكاتب ضباطها ومبنى سرية الاتصالات فيها وأصاب أهدافها بدقة”، وهي الواقعة التي أكدتها تل أبيب.

اشتباكات مع الجيش الإسرائيلي بشكل يومي تقريبا جنوب لبنان
اشتباكات مع الجيش الإسرائيلي بشكل يومي تقريبا في جنوب لبنان (رويترز)

وبذلك، وصل عدد الجنود الإسرائيليين الجرحى منذ بداية الحرب على قطاع غزة في 7 أكتوبر/تشرين الأول الماضي إلى 3581، ارتفاعا من 3573 تم الإعلان عنهم أمس الخميس، بحسب البيانات الرسمية.

وقد خلفت المعارك البرية التي بدأت في 27 أكتوبر في قطاع غزة، 1781 مصابا بين صفوف الجيش الإسرائيلي، ارتفاعا من 1774 رصدوا يوم أمس.

وقُتل 634 جنديا وضابطا إسرائيليا منذ بداية الحرب في 7 أكتوبر الماضي، بينهم 282 بالمعارك البرية في غزة، بحسب البيانات الإسرائيلية الرسمية.

وتشكك المقاومة الفلسطينية في أعداد القتلى والمصابين التي يعلنها الاحتلال الإسرائيلي جراء المعارك في غزة، وتحدى أبو عبيدة الناطق باسم كتائب القسام -الجناح العسكري لحركة المقاومة الإسلامية (حماس)- قادة الاحتلال بإعلان الأرقام الحقيقية لخسائرهم البشرية في القطاع.

في المقابل، أسفر العدوان الإسرائيلي على غزة، حتى أمس الخميس، عن 35 ألفًا و800 شهيد، و80 ألفًا و200 مصاب، غالبيتهم من النساء والأطفال. وتواصل إسرائيل الحرب رغم صدور قرار من مجلس الأمن الدولي بوقف القتال فورا، ورغم أن محكمة العدل الدولية طالبتها بتدابير فورية لمنع وقوع أعمال إبادة جماعية، وتحسين الوضع الإنساني بغزة.

المصدر : الأناضول