هل يلتزم الاتحاد الأوروبي بقرار الجنائية الدولية المرتقب بحق نتنياهو؟ مسؤول يرد (فيديو)

المتحدث الرسمي باسم الاتحاد الأوروبي لمنطقة الشرق الأوسط وشمال إفريقيا لويس ميغيل بوينو

رد الناطق الرسمي باسم الاتحاد الأوروبي في منطقة الشرق الأوسط وشمال إفريقيا لويس ميغيل بوينو، على سؤال الجزيرة مباشر بشأن محاسبة إسرائيل على الجرائم المرتكبة بحق الفلسطينيين في قطاع غزة.

وقال خلال مقابلة مع الجزيرة مباشر، الجمعة، إن “الموقف الأوروبي واضح، نحن سنحترم أي قرار من قبل محكمة الجنائية الدولية، حيث أننا نؤمن بها عنصرًا أساسيًا للنظام القانوني الدولي”.

وأكد أن المحكمة لها استقلالية وأنهم بانتظار القرار القضائي من قبل هذه المحكمة الذي سيحترمه الاتحاد الأوروبي.

وفي رده على سؤال حول ما إذا كان سيلتزم الاتحاد الأوروبي ودوله بقرار الجنائية الدولية في حال أصدرت مذكرات اعتقال بحق مسؤولين إسرائيليين، قال ميغيل “نعم”.

وأشار إلى أن الدول الأوروبية كلها مشاركة بما يسمى ميثاق روما للمحكمة الجنائية الدولية، وبالتالي هذا ملزم للأعضاء جميعهم.

والاثنين، أعلن المدعي العام للمحكمة الجنائية الدولية كريم خان أنه طلب إصدار مذكرات اعتقال دولية بحق رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو ووزير دفاعه يواف غالانت، وبعض قادة (حماس) بتهم “جرائم حرب” و”جرائم ضد الإنسانية” و”إبادة” مرتكبة منذ 7 أكتوبر/تشرين الأول الماضي.

واتخاذ القرار بشأن ما إذا كان سيتم إصدار أي من مذكرات الاعتقال المطلوبة يقع على عاتق لجنة مكوّنة من 3 قضاة في المحكمة الجنائية الدولية بناء على تقييم الأدلة المقدمة من مكتب خان.

المصدر : الجزيرة مباشر