السودان: روسيا طلبت إقامة محطة للوقود في البحر الأحمر مقابل أسلحة وذخيرة

عضو مجلس السيادة السوداني ومساعد القائد العام للجيش ياسر العطا (الأناضول)

قال ياسر العطا، القائد الكبير بالجيش السوداني، أمس السبت، إن روسيا طلبت إقامة محطة للوقود في البحر الأحمر مقابل توفير أسلحة وذخيرة، وإن اتفاقيات بهذا الصدد سيتم توقيعها قريبًا.

وقال العطا، وهو عضو مجلس السيادة الانتقالي ومساعد القائد العام للقوات المسلحة، لقناة الحدث “روسيا طلبت نقطة تزود على البحر الأحمر مقابل إمدادنا بالأسلحة والذخائر”.

وأضاف أن قائد الجيش السوداني عبد الفتاح البرهان “سيوقع على اتفاقيات مع روسيا قريبًا”.

ووقّعت الدولتان اتفاقًا لإقامة قاعدة بحرية في عهد الرئيس السابق عمر البشير، لكن قادة الجيش قالوا في وقت لاحق إن هذه الخطة قيد المراجعة ولم تنفذ قط.

وفي إبريل/نيسان الماضي، زار نائب وزير الخارجية الروسي ميخائيل بوغدانوف السودان، في إشارة لدعم الجيش الذي يخوض حربًا منذ عام مع قوات الدعم السريع.

والتقى بوغدانوف، وهو أيضًا ممثل خاص للشرق الأوسط وإفريقيا، مع قائد الجيش السوداني عبد الفتاح البرهان في مدينة بورتسودان على البحر الأحمر.

وطورت روسيا في السابق علاقات مع قوات الدعم السريع شبه العسكرية التي تخوض حربًا مع الجيش السوداني منذ عام التي لها علاقات أيضًا مع مجموعة فاغنر العسكرية الروسية الخاصة، وفقًا لما يقوله دبلوماسيون غربيون.

ومنذ منتصف إبريل/نيسان 2023، يخوض الجيش بقيادة عبد الفتاح البرهان، والدعم السريع بقيادة محمد حمدان دقلو حميدتي حربًا خلّفت نحو 15 ألف قتيل وأكثر من 8 ملايين نازح ولاجئ، وفقًا للأمم المتحدة.

المصدر : وكالات