إجراءات إسرائيلية عقابية ضد قنصلية إسبانيا في القدس عقب اعترافها بدولة فلسطين

إسرائيل تأمر إسبانيا بوقف الخدمات القنصلية عن فلسطينيي الضفة المحتلة

القنصلية الإسبانية في القدس المحتلة (منصات التواصل)

قالت وزارة الخارجية الإسرائيلية، اليوم الاثنين، إنها طلبت من القنصلية الإسبانية في القدس التوقّف عن تقديم خدمات قنصلية للفلسطينيين في الضفة الغربية المحتلة بدءًا من أول يونيو/حزيران المقبل.

وأوضحت الوزارة في بيان أن القنصلية الإسبانية في القدس “مخوّلة تقديم خدمات قنصلية لسكان المنطقة القنصلية في القدس فقط، وغير مخوّلة تقديم خدمات أو القيام بنشاط قنصلي لسكان المنطقة الخاضعة للسلطة الفلسطينية”.

وقالت هيئة البث الإسرائيلية الرسمية إن وزارة الخارجية بعثت رسالة إلى القنصلية الإسبانية في القدس، تحظر عليها منح خدمات لسكان المناطق الفلسطينية.

وحذّرت الخارجية الإسرائيلية من مغبّة اللجوء إلى خطوات أخرى إذا لم يتم تطبيق هذه التعليمات.

وذكرت هيئة البث أن الخطوة الإسرائيلية جاءت “في أعقاب إعلان إسبانيا الاعتراف بالدولة الفلسطينية، وخروج مسؤولين إسبان بتصريحات مناوئة لإسرائيل، وعلى رأسهم يولاندا دياز نائبة رئيس الوزراء”.

إجراءات عقابية

ونقلت الهيئة عن وزير الخارجية يسرائيل كاتس قوله “أوعزت اليوم باتخاذ إجراءات عقابية أولية ضد القنصلية الإسبانية في القدس، واتخذت هذا القرار بعد اعتراف الحكومة الإسبانية بالدولة الفلسطينية كهدية لعناصر (حركة المقاومة الإسلامية) حماس، لن نسمح بالمساس بسيادة إسرائيل وأمنها”.

وأعلنت إسبانيا والنرويج وأيرلندا الأربعاء الماضي الاعتراف رسميا بالدولة الفلسطينية، في خطوة ستدخل حيز التنفيذ يوم 28 مايو/أيار الجاري، وسط ترحيب فلسطيني وغضب إسرائيلي شديد.

المصدر : الجزيرة مباشر + هيئة البث الإسرائيلي