العوا: إسرائيل تتصرف تصرف اليائس وترقص رقصة المذبوح (فيديو)

قال المفكر الإسلامي الدكتور محمد سليم العوا إن حادث استشهاد الجندي المصري عند معبر رفح ستكون له تداعيات على الموقف السياسي والعسكري في الشرق الأوسط إذا تكرر.

واعتبر العوا، في مداخلة هاتفية مع الجزيرة مباشر، أن “الحدث بالغ الخطورة شديد الأثر على العلاقات المصرية الصهيونية”.

وأضاف “الجندي المصري المكلف بتأمين الحدود المصرية عند معبر رفح قُتل برصاص إسرائيلي ويجب على إسرائيل الاعتذار ودفع تعويض لأسرة الشهيد”.

وقال إن “إعلان مصر أن هذه الأحداث إذا تكررت من الممكن أن تؤدي إلى ما لا يُحمد عقباه بين الدولتين، معناه معركة حقيقية بين مصر وإسرائيل وعندها ستواجه إسرائيل ما واجهته من قبل عام 1973”.

وأكد العوا أن “هذا حدث خطير وإذا تكرر ستكون له تداعيات على الموقف السياسي والعسكري في الشرق الأوسط كله”.

وعن رؤيته للمشهد بعد مذبحة رفح التي وقعت مساء الأحد قال العوا “الطرف الصهيوني يتصرف تصرف اليائس ويرقص رقصة المذبوح يريد أن يقول أنا قوي وأستطيع أن أفعل كل شيء بما في ذلك قتل الأطفال والنساء وحرق البيوت والمخيمات”.

وأضاف “هذا فعل من لا يستطيع أن يواجه الواقع الذي عجزت إسرائيل عن مواجهته وهو قدرة المقاومة على الاستمرار والصمود منذ بداية الحرب، وقدرتها بإذن الله على الاستمرار حتى يندحر الاحتلال عن فلسطين كلها”.

بدأنا معركة التحرير

وعن توقعاته لمستقبل المعركة قال العوا “بدأنا معركة التحرير ولكنها ستنتهي بنصرة المقاومة ونصرة القضية الفلسطينية”.

وبشأن ما يردده البعض عن جدوى طوفان الأقصى في ظل القتل والدمار الذي أصاب قطاع غزة قال العوا “لا يوجد ثمن كبير على تحرير الأوطان ولا يوجد مواطن أعز من وطنه إذا قدم نفسه للجهاد أو الاستشهاد”.

وشيّع أهالي محافظة الفيوم في مصر المجند عبد الله رمضان محمد قطب الذي استشهد أمس في اشتباك بين القوات المصرية وجيش الاحتلال الإسرائيلي عند معبر رفح.

وكان الجيش المصري قد أعلن في بيان أمس الاثنين استشهاد عنصر تأمين على الحدود مع مدينة رفح جنوب القطاع إثر إطلاق نار.

وقال المتحدث العسكري، إن القوات المسلحة المصرية “تجري تحقيقا بواسطة الجهات المختصة حيال حادث إطلاق النيران بمنطقة الشريط الحدودي برفح”.

المصدر : الجزيرة مباشر