لانحيازها لإسرائيل.. محتجون يقاطعون كلمة لوزيرة خارجية ألمانيا (فيديو)

وزيرة الخارجية الألمانية أنالينا بيربوك (رويترز)

تعرضت وزيرة الخارجية الألمانية أنالينا بيربوك لصيحات استهجان خلال فعالية بالعاصمة برلين بعد انحياز حكومتها لصالح إسرائيل على حساب الحق الفلسطيني.

وأظهرت مشاهد متداولة على مواقع التواصل الاجتماعي، محتجون يطلقون صيحات استهجان ضد بيربوك، خلال كلمتها في مهرجان الديمقراطية الذي أقيم في برلين، أول أمس الأحد، بمناسبة الذكرى 75 لإقرار الدستور.

واحتج بعض الحضور على سياسة الحكومة الألمانية الداعمة لإسرائيل والمنحازة ضد الفلسطينيين، وحاولوا منع خطاب بيربوك بإطلاق صيحات استهجان ورفع لافتات.

واتهم المحتجون الحكومة الألمانية بالانحياز لتل أبيب، وطالبوا بيربوك بالوقف الفوري لإرسال شحنات الأسلحة إلى إسرائيل.

لا حرية للتعبير في ألمانيا

وأفادت تقارير إعلامية بأن إحدى المحتجين قالت إنها يهودية وصرخت: لا حرية للتعبير في ألمانيا بعد الحرب الإسرائيلية على غزة.

وأشارت التقارير إلى أن قوات الأمن أخرجت المحتجين من القاعة.

واستشهد 45 فلسطينيا وأصيب 249 آخرين مساء الأحد، أغلبهم أطفال ونساء، في قصف إسرائيلي استهدف خيام نازحين في منطقة تل السلطان شمال غرب رفح.

وأثارت المجزرة انتقادات إقليمية ودولية حادة لإسرائيل، مع اتهامات بتحدي قرارات الشرعية الدولية، ودعوات لفرض عقوبات والضغط عليها لإنهاء الإبادة الجماعية ووقف الهجوم البري المتواصل على رفح منذ 6 مايو/ أيار الجاري.

المصدر : الأناضول + الجزيرة مباشر