الكشف عن تفاصيل محادثة استمرت 30 دقيقة بين بلينكن والبرهان

قائد الجيش السوداني عبد الفتاح البرهان (غيتي)

بحث وزير الخارجية الأمريكي أنتوني بلينكن، الثلاثاء، مع قائد الجيش السوداني عبد الفتاح البرهان الحاجة إلى إنهاء الحرب في السودان، وفق ما أفادت الخارجية الأمريكية.

وقال المتحدث باسم الخارجية ماثيو ميلر في بيان إن الجانبين “ناقشا الحاجة الملحة إلى إنهاء النزاع في السودان بشكل عاجل وتمكين وصول المساعدات الإنسانية دون عوائق، بما في ذلك عبر الحدود وعبر خطوط القتال، لتخفيف معاناة الشعب السوداني”.

وأضاف ميلر إن بلينكن ناقش أيضا في المحادثة الهاتفية التي استمرت نحو 30 دقيقة “استئناف المفاوضات في منبر جدة والحاجة إلى حماية المدنيين وخفض الأعمال العدائية في الفاشر بولاية شمال دارفور”.

وفي منتصف إبريل/نيسان، أعلنت الولايات المتحدة أن السعودية ستستضيف في مدينة جدة محادثات سلام بشأن الحرب في السودان خلال الأسابيع الثلاثة المقبلة، لكن لم يتم تحديد موعد حتى الآن.

القتال في الفاشر عاصمة ولاية شمال دارفور خلف دمارا كبيرا (الفرنسية)

وأفادت منظمة أطباء بلا حدود في بيان، الأحد، عن ارتفاع حصيلة القتلى في الفاشر عاصمة ولاية دارفور إلى 134 شخصا منذ بدء القتال في المدينة بين الجيش السوداني وقوات الدعم السريع قبل أكثر من اسبوعين.

وتُعَد الفاشر مركزا رئيسيا للمساعدات في الإقليم الغربي الذي يعيش فيه ربع سكان البلاد البالغ تعدادهم 48 مليون نسمة، وهي العاصمة الوحيدة بين عواصم ولايات الإقليم التي لا تسيطر عليها قوات الدعم السريع.

واندلعت المعارك في السودان في 15 إبريل 2023 بين الجيش بقيادة عبد الفتاح البرهان، وقوات الدعم السريع بقيادة محمد حمدان دقلو (حميدتي).

وأسفرت الحرب عن مقتل عشرات الآلاف من الأشخاص، بما في ذلك ما يصل إلى 15 ألفا في مدينة واحدة بإقليم دارفور غربي البلاد، وفق الأمم المتحدة.

المصدر : وكالات