الشرطة الألمانية تفض بالقوة اعتصاما بجامعة هومبولت في برلين (فيديو)

فضت الشرطة الألمانية اعتصامًا نظمته مجموعة من المتضامنين مع فلسطين في حديقة جامعة “هومبولت” في العاصمة برلين.

وقبل تدخل الشرطة، طلبت رئيسة الجامعة جوليا فون بلوميتهال من المعتصمين فض احتجاجهم، إلا أنهم رفضوا.

وبعد انتظار لـ3 ساعات تدخلت الشرطة وأخرجت المعتصمين من حديقة الجامعة، وأوقفت بعضهم ممن قاوموا عناصرها.

وردد المتظاهرون خلال الاعتصام هتافات من قبيل: “غزة حرة”، و”أوقفي ألمانيا شحنات الأسلحة لإسرائيل”، و”أوقفوا الإبادة الجماعية”، و”تحيا فلسطين”.

يأتي ذلك امتدادًا للاحتجاجات في الولايات المتحدة الأمريكية، حيث بدأ طلاب وطالبات وأساتذة جامعات رافضون للحرب الإسرائيلية على غزة في 18 إبريل/نيسان، اعتصامًا بحرم جامعة كولومبيا في نيويورك، مطالبين إدارتها بوقف تعاونها الأكاديمي مع الجامعات الإسرائيلية، وسحب استثماراتها في شركات تدعم احتلال الأراضي الفلسطينية.

ومع تدخل قوات الشرطة واعتقال عشرات المحتجين، توسعت حالة الغضب لتمتد المظاهرات إلى عشرات الجامعات في الولايات المتحدة، منها جامعات رائدة مثل هارفارد، وجورج واشنطن، ونيويورك، وييل، ومعهد ماساتشوستس للتكنولوجيا، ونورث كارولينا.

ولاحقًا، اتسع الحراك الطلابي غير المسبوق في دعم فلسطين بالولايات المتحدة، إلى جامعات في دول مثل فرنسا وبريطانيا وألمانيا وكندا والهند شهدت جميعها مظاهرات داعمة لنظيراتها بالجامعات الأمريكية، ومطالبات بوقف الحرب على غزة، ومقاطعة الشركات التي تزود إسرائيل بالأسلحة.

المصدر : وكالات