فرنسا تلغي مشاركة الشركات الإسرائيلية في معرض “يوروساتوري 2024” الدفاعي

لن تتمكن تلك الشركات من المشاركة في معرض الأسلحة الأوروبي

جانب من الأسلحة التي تم تقديمها في معرض يوروستاري 2024 بضواحي بايس (مواقع فرنسية)

قررت السلطات الفرنسية إلغاء مشاركة الشركات الإسرائيلية في معرض يوروستاري 2024، حيث يجمع هذا الحدث نصف السنوي العارضين في المجالات العسكرية والدفاعية من جميع أنحاء العالم.

وأعلنت شركة “كوجيس إيفنتس” المنظمة للمعرض، يوم الجمعة، أن حضور صناع الدفاع الإسرائيليين في معرض يوروساتوري، قد تم إلغاؤه بقرار من السلطات الفرنسية، دون مزيد من التفاصيل.

وبموجب هذا القرار الرسمي الفرنسي، لن تتمكن شركات الدفاع الإسرائيلية من المشاركة في معرض الأسلحة الأوروبي الذي يقام في “فيلبينت” بالقرب من باريس.

وكان من المقرر أن تعرض 74 شركة إسرائيلية معداتها في هذا المعرض الدولي المخصص للدفاع والأمن الأرضي خلال الفترة الممتدة بين 17 و22 يونيو.

قوات إسرائيلية تقوم باستعراض الأسلحة والمركبات العسكرية عند السياج الحدودي قبل دخول غزة (الفرنسية)

وخلال النسخة الأخيرة، في عام 2022، تم منع روسيا من المشاركة في المعرض، بسبب تدخلها العسكري في أوكرانيا.

تجار الموت

وكانت النائبة في البرلمان الفرنسي إيلسا فوسيون، قد طالبت خلال مداخلتها في جلسة يوم الثلاثاء، بمنع الشركات الإسرائيلية من عرض أسلحتها في معرض (يوروساتوري 2024) في باريس احتجاجًا على الإبادة الجماعية في غزة.

وقالت إيلسا فوسيون “يختار البعض أن يغضبوا من الاتهامات الموجهة إلى حكومة يمينية متطرفة بدلًا من الفظائع التي يرتكبها هذا النظام، كل يوم يمر يحمل نصيبه من الوفيات والفظائع، يجب على فرنسا أن تتحرك، وأن تأخذ زمام المبادرة في ظل العدالة والقانون الدولي”.

وأضافت  “لقد أصبحت غزة بالفعل مقبرة للإنسانية، لا يمكننا أن نقبل تجار الموت في فرنسا ونشيد بفعالية أسلحتهم في عملية التطهير العرقي. السيد الوزير، هل تخطط لتحمُّل مسؤولياتك لإلغاء وصول العارضين الإسرائيليين إلى معرض يوروساتوري 2024؟”.

المصدر : الجزيرة مباشر + الفرنسية + مواقع فرنسية