كتائب القسام تستهدف جنودا إسرائيليين وآليات عسكرية في مدينتي غزة ورفح

بات الهاون من أكثر الأسلحة المستخدمة مؤخرًا في المعارك بين المقاومة الفلسطينية وجيش الاحتلال (القسام)

أعلنت “كتائب القسام” الجناح العسكرية لحركة المقاومة الإسلامية (حماس)، اليوم الخميس، استهداف جنود إسرائيليين وآليات عسكرية في مدينتي غزة ورفح بقطاع غزة.

وقالت الكتائب في بيانات منفصلة عبر منصة “تلغرام”، إن مقاتليها “تمكنوا من تفجير عين (فتحة) نفق مفخخة في قوة هندسية صهيونية مكونة من 3 آليات وحفار وعدد من الجنود، وإيقاعهم بين قتيل وجريح شرق مدينة رفح جنوب قطاع غزة”.

وأوضحت أن مقاتليها “تمكنوا من دك قوات العدو (الإسرائيلي) المتوغلة شرق مدينة رفح بقذائف الهاون”.

وعن استهدافها قوات إسرائيلية توغلت في غزة، قالت الكتائب: “استهدفنا آليتين صهيونيتين متوغلتين جنوب حي الزيتون في مدينة غزة بقذيفة الياسين 105 وعبوة شواظ”.

وتابعت: “استهدفنا جرافة صهيونية من نوع D9 بقذيفة تاندوم جنوب شرق حي الصبرة في مدينة غزة”.

وفي وقت سابق الخميس، أعلن الجيش الإسرائيلي بدء عملية عسكرية ثانية في مدينة غزة، فيما كانت الأولى في فبراير/شباط الماضي بزعم “تفكيك بنية معادية تابعة لحماس”.

والأربعاء، اندلعت اشتباكات “ضارية” بين فصائل فلسطينية وقوات إسرائيلية متوغلة في مناطق شرق رفح، على الحدود مع مصر.

المصدر : وكالات