أردوغان: تركيا هي الدولة الوحيدة التي اتخذت إجراءات ملموسة ضد إسرائيل

“أنقرة أبدت أقوى ردّ على المذبحة المستمرة في غزة”

أردوغان أكد أن الهدف من تجميد التجارة هو دفع نتنياهو لوقف الحرب
أردوغان أكد أن الهدف من تجميد التجارة هو دفع نتنياهو إلى وقف الحرب (رويترز)

أكد الرئيس التركي رجب طيب أردوغان، السبت، أن تركيا هي الدولة الوحيدة التي اتخذت إجراءات ملموسة ضد إسرائيل بسبب حربها على قطاع غزة.

وقال أردوغان في فعالية حزبية بالعاصمة أنقرة “تركيا هي الدولة الوحيدة التي أبدت أقوى ردّ على المذبحة المستمرة في غزة منذ 7 أكتوبر/تشرين الأول، بل واتخذت إجراءات ملموسة ضد إسرائيل”.

وأضاف “إجمالي المساعدات الإنسانية التي أرسلناها لأشقائنا في غزة تجاوز 55 ألف طن، نقف مع شعب فلسطين دفاعًا عن وطنه، ولا نتردد في الدفاع عن المقاومة الفلسطينية رغم محاولات تشويه سمعتها”.

وأشار الرئيس التركي إلى أن الفلسطينيين يدافعون عن أرضهم وعن كرامة الإنسانية جمعاء.

وفي مطلع مايو/أيار الماضي، أعلنت وزارة التجارة التركية وقفا كاملا للتعاملات التجارية مع إسرائيل إلى حين السماح بدخول المساعدات الإنسانية إلى قطاع غزة بلا قيود.

(غيتي)

من جانبها تعهدت إسرائيل باتخاذ تدابير ضد تركيا متهمة إياها بانتهاك الاتفاقيات التجارية بين البلدين.

وقالت وزارة الخارجية الإسرائيلية في بيان إن “تركيا تنتهك من جانب واحد الاتفاقيات التجارية مع إسرائيل، وستتخذ إسرائيل الخطوات اللازمة ضدها”.

وبحسب صحف إسرائيلية فقد أثارت هذه الخطوة، التي دعا إليها الرئيس أردوغان، موجة من القلق في جميع أنحاء إسرائيل، حيث سارع الخبراء والمحللون وأرباب الأعمال إلى تقييم ومعالجة الآثار المتعددة لهذا الإجراء على المدى المنظور والبعيد.

ووفقًا لتقارير فإن الاقتصاد الإسرائيلي، الذي يعتمد بشكل كبير على الواردات التركية، يستعد لانكماش كبير، إذ تشير التوقعات إلى خسارة محتملة بالمليارات من عائدات التجارة.

المصدر : الأناضول + الجزيرة مباشر