جامعات بلجيكية تقطع العلاقات مع نظيراتها الإسرائيلية إثر الحراك الطلابي الداعم لغزة

احتجاجات مستمرة منذ أسبوعين

جامعة خنت البلجيكية
جامعة خنت البلجيكية (منصات التواصل)

تعتزم جامعة خنت البلجيكية إنهاء تعاونها مع الجامعات والمؤسسات البحثية الإسرائيلية بسبب الحرب على قطاع غزة.

وأعلن ريك فان دي فالي، رئيس الجامعة، أمس الجمعة، أن لجنة من الجامعة توصلت إلى القرار بعد فحص العلاقات مع 4 جامعات ومؤسسة بحثية واحدة في إسرائيل.

وقطعت الجامعة بالفعل علاقاتها مع 3 مؤسسات إسرائيلية أخرى، وسط احتجاجات مستمرة منذ أسبوعين.

وقال رئيس الجامعة إن التدقيق يجري في التعاون المستمر مع الشركات الإسرائيلية وغيرها من الشركاء غير الأكاديميين، وإذا تبين أن لهم صلات وثيقة بالحكومة الإسرائيلية، فإن التعاون سينتهي.

ويحتل الطلاب المؤيدون للفلسطينيين أجزاء من الجامعة في مدينة خنت الفلمنكية منذ أسابيع.

وذكرت وكالة الأنباء البلجيكية (بيلجا) أنهم ظلوا في الموقع حتى بعد إعلان أمس، وأعربوا عن غضبهم من عدم قطع جميع العلاقات مع الشركات الإسرائيلية.

جامعة أنتويرب

وأعلنت جامعة أنتويرب البلجيكية، أول أمس الخميس، تعليق كافة اتفاقيات التعاون مع المؤسسات الإسرائيلية.

وقال رئيس الجامعة هيرمان فان جوثيم في بيان، إن سبب تعليق الاتفاقيات هو تعاون تلك المؤسسات مع السلطات العسكرية الإسرائيلية.

وطالبت الجامعة من المؤسسات التعليمية في إسرائيل وغزة احترام قرارات محكمة العدل الدولية فيما يتعلق بالنزاع.​​​​​​​

وأعلنت جامعة فريجي في بروكسل أيضًا أنها ستعلق المشاريع البحثية مع المؤسسات الإسرائيلية.

وقف التعاون وسحب الاستثمارات

وبدأ طلاب وأكاديميون رافضون للحرب الإسرائيلية على قطاع غزة، في 18 إبريل/نيسان اعتصاما بحرم جامعة كولومبيا في نيويورك، مطالبين إدارتها بوقف تعاونها الأكاديمي مع الجامعات الإسرائيلية وسحب استثماراتها من شركات تدعم احتلال الأراضي الفلسطينية.

ومع تدخل الشرطة واعتقال عشرات المحتجين توسعت الاحتجاجات إلى جامعات أخرى، وامتدت إلى العديد من دول العالم مطالبة بوقف حرب غزة ومقاطعة شركات تزوّد إسرائيل بالأسلحة.

وتشنّ إسرائيل منذ 7 أكتوبر/تشرين الأول 2023 حربا على غزة خلّفت حتى أمس الجمعة 36284 شهيدا، و82057 إصابة معظمهم أطفال ونساء، ونحو 10 آلاف مفقود وسط دمار هائل ومجاعة أودت بحياة أطفال ومسنّين.

المصدر : الجزيرة مباشر + وكالات