تقرير: رئيس الأركان الإسرائيلي حذر من أن الجيش ينقصه 15 وحدة لتنفيذ مهامه

بما يعادل عدد لواء كامل

هرتسي هاليفي رئيس الأركان الإسرائيلي
رئيس الأركان الإسرائيلي هرتسي هليفي (رويترز)

بعث رئيس هيئة الأركان الإسرائيلية هرتسي هليفي، برسالة واضحة إلى المستوى السياسي، مفادها أن الجيش يفتقر إلى 15 كتيبة لتحقيق أهدافه الضرورية.

ونشر موقع القناة الـ12 الإسرائيلية، تقريرًا يفيد بأن هليفي قد “أوضح للمستوى السياسي الإسرائيلي، بصورة جلية، أن هنالك نقصا يتمثل في 15 كتيبة عسكرية لتنفيذ المهمات المطلوبة من الجيش”.

يأتي نشر هذا الخبر على خلفية أزمة تجنيد المتديّنين اليهود الأرثوذكس “الحريديم”، واقتراح القانون الذي طرح أمام البرلمان (الكنيست) أمس للتصويت عليه، بهذا الشأن.

بما يعادل تعداد لواء كامل

وذكر رئيس الأركان الإسرائيلي أمام القيادة السياسية أن النقص يتمثل في أكثر من 4500 جندي، وهو ما يعادل عدد لواء كامل، وأضاف الموقع أن النقص في القوات الإسرائيلية ليس سببه الحرب فقط، بل الحاجة إلى زيادة عدد القوات من أجل تنفيذ مهمات أخرى يتعين على الجيش تنفيذها.

وقال الموقع إن هناك محاولات لإيجاد حل مؤقت لهذه المشكلة، عبر “تشكيل خمسة كتائب، تتكون من جنود تم إعفاؤهم من التجنيد الإجباري في الماضي، وستتم إعادتهم بسبب اندراج معايير عسكرية عليهم”.

يُشار إلى أن النقص في الجنود الإسرائيليين يكلف تل أبيب مبالغ طائلة، حيث ذكر التقرير أن إسرائيل قد أنفقت منذ بداية العدوان على غزة، أكثر من 40 مليار شيكل إسرائيلي أي ما يعادل 10.64 مليارات دولار أمريكي؛ لصيانة منظومة الاحتياط الإسرائيلية وحدها، من أجل تغطية النقص في القوات.

المصدر : الجزيرة مباشر