الأمم المتحدة: عدد القتلى المدنيين في الصراعات العالمية ارتفع 72% عام 2023

أعلن مفوض الأمم المتحدة لحقوق الإنسان، فولكر تورك، ارتفاع عدد القتلى المدنيين بسبب النزاعات المسلحة حول العالم 72% العام الماضي، معربًا عن قلقه إزاء نسبة النساء والأطفال في صفوف هؤلاء الضحايا.

وقال تورك في افتتاح الدورة السادسة والخمسين لمجلس حقوق الإنسان التابع للأمم المتحدة، اليوم الثلاثاء، إن البيانات تشير إلى أن “نسبة النساء اللواتي قتلن عام 2023 تضاعفت ونسبة الأطفال ازدادت ثلاث مرات”.

ومضى بالقول “لقد أصبح قتل المدنيين وإصابتهم حدثًا يوميًا، لقد أصبح تدمير البنى التحتية الحيوية حدثًا يوميًا”.

وأضاف تورك “تطلق النيران على أطفال، تقصف مستشفيات، تستهدف المدفعية الثقيلة مجتمعات كاملة، وكل ذلك يضاف إلى خطاب الكراهية والانقسام واللاإنسانية”.

الحرب على غزة

وفي قطاع غزة، قال تورك إنه “رُوِّع بتجاهل أطراف النزاع القانون الدولي لحقوق الإنسان والقانون الإنساني الدولي، وبالموت والمعاناة غير المعقولين”.

ومنذ اندلاع الحرب على غزة، قال تورك إن “أكثر من 120 ألف شخص في غزة، معظمهم من النساء والأطفال، قتلوا أو أصيبوا نتيجة الهجمات الإسرائيلية المكثفة”.

وتابع “منذ صعّدت إسرائيل عملياتها في رفح مطلع مايو، هُجّر حوالي مليون فلسطيني قسرًا مجددًا، فيما تدهورت عملية توصيل المساعدات”.

وحذر تورك من أن الوضع في الضفة الغربية، بما في ذلك القدس الشرقية “يتدهور بشكل كبير”، مشيرًا إلى أنه حتى يوم 15 يونيو/حزيران، قُتل 528 فلسطينيًا بينهم 133 طفلًا على أيدي قوات الأمن الإسرائيلية أو المستوطنين منذ أكتوبر/تشرين الأول، وقال إن بعض الحالات تثير “مخاوف جدية من عمليات قتل غير قانونية”.

 

المصدر : الجزيرة مباشر + وكالات