الحوثي: 10 غارات أمريكية بريطانية على مطار الحديدة وجزيرة كمران غربي اليمن

الغارات تأتي بالتزامن مع فرض عقوبات أمريكية على أفراد وكيانات “تدعم” الجماعة

مقاتلة أمريكية إف-18 حاملة الطائرات أيزنهاور البحر الأحمر
مقاتلة أمريكية من طراز إف-18 تقلع من حاملة الطائرات أيزنهاور في البحر الأحمر لقصف أهداف في اليمن في فبراير الماضي (القيادة المركزية الأمريكية)

قالت جماعة “أنصار الله” الحوثيين في اليمن، مساء الإثنين، إن الطائرات الأمريكية والبريطانية شنت 10 غارات على مناطق في غربي اليمن.

وذكرت قناة “المسيرة” التابعة للجماعة أن مطار الحديدة الدولي تعرض لست غارات. ويقع المطار جنوبي المحافظة المطلة على الساحل الغربي لليمن، ويضم مدرجًا طوله 3 كيلومترات. وتوقف المطار عن تسيير الرحلات منذ بدء الحرب في اليمن قبل نحو 9 سنوات.

كما ذكرت قناة “المسيرة” أن جزيرة كمران في البحر الأحمر، تعرضت لأربع غارت من قبل الطائرات الأمريكية والبريطانية.

ولم تذكر القناة المزيد من التفاصيل بشأن ما أسفرت عنه الغارات، كما لم يصدر بيان من القيادة المركزية الأمريكية في هذا الصدد.

وفي وقت سابق الإثنين، أعلنت الولايات المتحدة فرض عقوبات على ثلاثة أفراد وستة كيانات لدورهم في شراء الأسلحة أو مكوناتها لجماعة الحوثي وبيع وشحن البضائع لتوفير الأموال اللازمة لهذه الأغراض.

وقالت وزارة الخارجية الأمريكية إن ما يقوم به هؤلاء الأفراد والكيانات يمكن الجماعة من شن الهجمات ضد السفن في البحر الأحمر والمحيط الهندي، وهو ما يمثل تهديدا لحرية الملاحة الدولية.

“جرائم القرن”

وكتب محمد عبد السلام الناطق باسم جماعة “أنصار الله” في منشور على إكس أن “مساندة أمريكا لإسرائيل لارتكاب جرائم القرن في غزة تمثل الإرهاب الحقيقي الذي يشكل خطرا على العالم وتهديدا جديا للسلام العالمي”، مضيفا أن “موقف اليمن بعملياته البحرية فهو مساندة الضحية في مواجهة الجلاد الأمريكي والإسرائيلي”.

ودعا عبد السلام العالم “للخروج من دائرة الصمت ورفع الصوت في وجه أمريكا لإيقاف إرهابها الدموي الوحشي بدعمها المفتوح والمفضوح لإسرائيل ضد قطاع صغير محاصر ينتشر به الدمار والدماء من كل الجهات”.

وتشن المقاتلات الأمريكية والبريطانية، منذ مطلع عام 2024 الجاري، غارات على ما تقول إنها تستهدف “مواقع للحوثيين” في مناطق مختلفة من اليمن، ردا على الهجمات التي تشنها الجماعة ضد السفن في البحر الأحمر وبحر العرب والمحيط الهندي والبحر المتوسط.

وتستهدف الجماعة، منذ بداية الحرب الإسرائيلية على قطاع غزة في أكتوبر/تشرين الأول الماضي، سفن شحن إسرائيلية أو مرتبطة بها بالصواريخ والمسيّرات.

وبعد بدء الغارات الأمريكية البريطانية في يناير/كانون الثاني الماضي، أعلنت جماعة الحوثي استهداف سفن البلدين أيضا.

المصدر : الجزيرة مباشر + وكالات