غزة.. وفاة الطفل محمد أبو كلوب بسبب سوء التغذية وعدم توافر العلاج (فيديو)

تقرير دولي يحذر من أن نصف مليون شخص من سكان قطاع غزة يواجهون حالة جوع “كارثية”

توفي الطفل النازح محمد أبو كلوب جراء سوء التغذية وعدم توافر علاج له بسبب استمرار الحرب التي يشنها الاحتلال الإسرائيلي على قطاع غزة.

وقال والد محمد إنهم نزحوا من عزبة بيت حانون إلى دير البلح بسبب الحرب، مما ضاعف من معاناة ابنه الذي كان يعاني المرض قبل بداية الحرب لكنه كان يتمتع بصحة جيدة بسبب تناوله الأدوية اللازمة بشكل دائم والحصول على تغذية بشكل جيد.

وأضاف أنه بعد النزوح، لم يتمكن من الحصول على الأدوية، وضاعفت المجاعة من سوء حالة محمد الصحية.

وأشار الوالد إلى أنه يتوقع أن تلحق بناته الست بمحمد بسبب سوء التغذية التي يتعرض لها سكان قطاع غزة.

وأوضح أنه لا يستطيع شراء الطعام أو المواد الغذائية بسبب ارتفاع ثمنها بشكل كبير.

وحذر تقرير دولي من أن نحو نصف مليون شخص من سكان قطاع غزة يواجهون “مستويات كارثية من انعدام الأمن الغذائي الحاد”، كما قال إن “745 ألف شخص” آخرين في حالة طوارئ تتعلق بالأمن الغذائي.

وقالت وكالة الأمم المتحدة لغوث وتشغيل اللاجئين الفلسطينيين (أونروا) إن “أكثر من 50 ألف طفل في قطاع غزة بحاجة ماسّة إلى العلاج من سوء التغذية الحاد”.

وأضافت أنه “مع استمرار القيود على وصول المساعدات الإنسانية، لا يزال سكان غزة يواجهون مستويات بائسة من الجوع”.

وتقيّد إسرائيل وصول المساعدات الإنسانية إلى قطاع غزة، الذي يعيش فيه نحو 2.3 مليون فلسطيني؛ مما تسبب في شح إمدادات الغذاء والماء والدواء والوقود، وأدى إلى مجاعة أودت بحياة أطفال ومسنين.

المصدر : الجزيرة مباشر