بيان لقطر ومصر والسعودية والأردن والإمارات بشأن مقترح بايدن لإنهاء حرب غزة

لقاء سابق في أبريل الماضي بين وزراء خارجية الدول الخمس والسلطة الفلسطينية مع وزير الخارجية الأمريكي
لقاء سابق في إبريل/نيسان الماضي بين وزراء خارجية الدول الخمس والسلطة الفلسطينية مع وزير الخارجية الأمريكي (رويترز)

شدد وزراء خارجية قطر والسعودية والأردن والإمارات ومصر على أهمية التعامل بجدية وإيجابية مع مقترح الرئيس الأمريكي جو بايدن للتوصل إلى صفقة تضمن التوصل لوقف دائم لإطلاق النار، وإنهاء الكارثة الإنسانية التي يعانيها قطاع غزة.

وقالت وزارة الخارجية القطرية إن وزراء خارجية الدول الخمس عقدوا اجتماعا افتراضيا، اليوم الاثنين، ناقشوا خلاله تطورات جهود الوساطة التي تقوم بها قطر ومصر والولايات المتحدة “للتوصل لصفقة تبادل تفضي إلى وقف دائم لإطلاق النار وإطلاق سراح الرهائن والمحتجزين، وإدخال المساعدات بشكل كاف إلى قطاع غزة”.

وأضافت أن وزراء خارجية السعودية والأردن والإمارات أكدوا دعمهم لهذه الجهود.

وقالت الدول الخمس، في بيان مشترك، إن الوزراء بحثوا المقترح الذي قدّمه الرئيس الأمريكي جو بايدن لتحقيق ذلك في الثاني من شهر يونيو/حزيران الجاري.

وقال البيان إن وزراء خارجية الدول الخمس شددوا على “أهمية التعامل بجدية وإيجابية مع مقترح الرئيس الأمريكي بهدف الاتفاق على صفقة تضمن التوصل لوقف دائم لإطلاق النار، وإيصال المساعدات بشكل كاف إلى جميع أنحاء قطاع غزة، وبما ينهي معاناة أهل القطاع”.

وأكد الوزراء “ضرورة وقف العدوان على غزة وإنهاء الكارثة الإنسانية التي يسببها، وعودة النازحين إلى مناطقهم، وانسحاب قوات الاحتلال الإسرائيلي بشكل كامل من القطاع، وإطلاق عملية إعادة إعمار في إطار خطة شاملة لتنفيذ حل الدولتين وفق قرارات مجلس الأمن ذات الصلة وبتواقيت محددة وضمانات ملزمة”.

كما شدد الوزراء على أن “تنفيذ حل الدولتين الذي يجسد الدولة الفلسطينية المستقلة ذات السيادة على خطوط الرابع من يونيو 1967، وعاصمتها القدس الشرقية، لتعيش بأمن وسلام إلى جانب إسرائيل، وفق قرارات الشرعية الدولية ذات الصلة، هو سبيل تحقيق الأمن والسلام للجميع في المنطقة”.

ومساء السبت الماضي، دعت قطر ومصر والولايات المتحدة في بيان “كلا من حماس وإسرائيل إلى إبرام اتفاق يجسد المبادئ التي حدَّدها الرئيس (الأمريكي جو) بايدن بشأن وقف إطلاق النار في قطاع غزة”.

وأضاف البيان “هذه المبادئ تجمع مطالب جميع الأطراف معا في صفقة تخدم المصالح المتعددة، ومن شأنها أن تنهي بشكل فوري المعاناة الطويلة لكل سكان غزة، وكذلك المعاناة الطويلة للرهائن وذويهم”.

وذكر البيان أن الاتفاق يقدّم “خارطة طريق لوقف دائم لإطلاق النار وإنهاء الأزمة”.

المصدر : الجزيرة مباشر