إطلاق نار باتجاه السفارة الأمريكية في لبنان (فيديو)

شهد لبنان، صباح اليوم الأربعاء، تبادلًا لإطلاق النار بين مجهولين وأمن السفارة الأمريكية في منطقة عوكر.

وأفادت مصادر للجزيرة مباشر بأن إطلاق نار وقع بين حرس السفارة الأمريكية ومجموعة مسلحة مؤلفة من 3 أشخاص مجهولي الهوية استمرت نحو نصف ساعة، مما استدعى تدخلًا سريعًا للجيش اللبناني.

وأكدت المصادر أن الاشتباكات أسفرت عن مقتل أحد الأشخاص.

بدوره، أصدر الجيش اللبناني بيانًا، قال فيه إن السفارة الأمريكية في لبنان تعرضت لإطلاق نار “من شخص يحمل الجنسية السورية، فردّ أفراد الجيش المنتشرين في المنطقة على مصادر النيران مما أسفر عن إصابة مطلق النار، وجرى توقيفه ونقله إلى أحد المستشفيات، وتجري المتابعة لتحديد ملابسات الحادثة”.

من جانبها، قالت سفارة واشنطن في بيروت على منصة إكس، إنه في الساعة 8:34 صباحًا بالتوقيت المحلي جرى الإبلاغ عن إطلاق نار من أسلحة خفيفة قرب مدخل السفارة.

وأضافت “بفضل رد الفعل السريع للجيش اللبناني وقوى الأمن الداخلي وفريقنا الأمني، أصبحت منشأتنا (السفارة) وفريقنا آمنين”.

وختمت السفارة بالقول “التحقيقات جارية، ونحن على اتصال وثيق مع سلطات إنفاذ القانون في البلد المضيف (لبنان)”.

وذكر بيان صادر عن مجلس الوزراء اللبناني أن رئيس الحكومة نجيب ميقاتي تبلّغ من الجهات المعنية بمباشرة التحقيقات لكشف ملابسات الحادث.

الجيش اللبناني يمشط المنطقة بحثًا عن متورطين في حادث إطلاق النار قرب السفارة الأمريكية
الجيش اللبناني يمشط المنطقة بحثًا عن متورطين في حادث إطلاق النار قرب السفارة الأمريكية (رويترز)

وبحسب البيان، تابع ميقاتي الموضوع خلال اجتماعه مع وزير الدفاع موريس سليم، كما أجرى سلسلة اتصالات مع قائد الجيش العماد جوزيف عون وقادة الأجهزة الامنية.

كما اتصل ميقاتي بالمعنيين في السفارة للاطمئنان على الوضع والعاملين في السفارة، نظرا لوجود السفيرة ليزا جونسون خارج لبنان.

ووفق إعلام لبناني خاص، بينه المؤسسة اللبنانية للإرسال LBCI، فقد “أصيب أحد حراس السفارة، في حين قُتل أحد المهاجمين، وأوقف الجيش اللبناني مسلحًا آخر أُصيب بجروح، فيما البحث جار عن مسلح ثالث”، ولم تصدر رواية رسمية تؤكد ذلك.

وفي وقت لاحق، قالت وكالة الأنباء اللبنانية، إن مديرية المخابرات في البقاع تسلمت متورطا آخر في حادثة إطلاق النار على السفارة الأمريكية، وذلك بعد أن “التجأ إلى إحدى الجهات النافذة في المنطقة”، حسب البيان.

وتأتي عملية التسليم هذه بعد مداهمات عدة في بلدة مجدل عنجر نفذتها مديرية أمن الدولة في البقاع بالتنسيق مع مديرية المخابرات دون التمكن من العثور عليه.

وانتقلت السفارة إلى منطقة عوكر عام 1984 بعد تعرض مبناها السابق في منطقة عين المريسة في غرب بيروت لتفجير انتحاري ضخم بشاحنة مفخخة في 18 نيسان/أبريل 1983 أدى لمقتل 63 شخصًا.

المصدر : الجزيرة مباشر + وكالات