القضاء البريطاني يعاقب شرطيا لنشره صورتين دعما لحماس

القضاء البريطاني يدين شرطيًّا لنشره صورتين دعمًا لحماس (غيتي - أرشيفية)

أمرت محكمة في لندن، الثلاثاء، شرطيًّا بريطانيًّا بالقيام بأعمال المنفعة العامة لمدة 18 شهرًا لنشره صورتين دعمًا لحركة حماس “المحظورة” في المملكة المتحدة.

وأفادت وكالة الصحافة الفرنسية بأنه في مطلع مايو/أيار الماضي، أقر محمد عادل (26 عامًا) وهو فرد في شرطة غرب يوركشر بشمالي إنجلترا، بالذنب في التهمتين بموجب قانون مكافحة الإرهاب.

وبعد أن أطلقت حركة حماس وفصائل المقاومة الفلسطينية في غزة عملية عسكرية سمّتها “طوفان الأقصى” في السابع من أكتوبر/تشرين الأول الماضي، نشر عادل صورة على تطبيق واتساب تُظهر مقاتلًا من الحركة، مرفقة بتصريح لمحمد الضيف القائد العام لكتائب عز الدين القسام الجناح العسكري لحركة حماس.

كما شارك عادل صورة أخرى في نوفمبر/تشرين الثاني الماضي، مرفقة هذه المرة بتصريح لـ”أبو عبيدة” الناطق باسم كتائب القسام، المدرجة على قائمة المنظمات “الإرهابية” المحظورة في المملكة المتحدة.

وأبلغ اثنان من زملائه قيادة الشرطة، وتم إيقافه في 6 نوفمبر الماضي وتعليق عمله.

تجدر الإشارة إلى أن مئات الآلاف من الأشخاص تظاهروا في بريطانيا على مدار أشهر، للمطالبة بضرورة تعليق صادرات الأسلحة البريطانية إلى إسرائيل فورًا، كما طالبوا بـ”وقف الإبادة الجماعية” ووقف إطلاق النار في قطاع غزة المحاصر الذي يتعرض لحرب إسرائيلية بدعم أمريكي منذ أكتوبر 2023.

المصدر : الجزيرة مباشر + وكالات